إصابة ستة شرطة روس في اشتباك بأنغوشيا

الشرطة الروسية في أنغوشيا هدف مستمر لهجمات المقاتلين الشيشانيين (أرشيف-الفرنسية)
أصيب ستة من أفراد الشرطة الروسية بجروح في تبادل لإطلاق النار مع مسلحين شيشانيين احتجزوا عددا من الرهائن في منزل بجمهورية أنغوشيا المجاورة للشيشان.

وقال متحدث باسم وزارة الداخلية الأنغوشية إن مئات من قوات الأمن ورجال الشرطة الروسية حاصروا منزلا في قرية حدودية احتجز فيه ثلاثة مسلحين شيشانيين شرطيا أنغوشيا وجنديين روسيين رهائن، وجرى اشتباك عنيف بين الجانبين.

وذكر متحدث باسم الجيش الروسي في القوقاز أن بين المسلحين المحاصرين قائدا شيشانيا بارزا، دون أن يكشف عن اسمه.

يشار إلى أن جمهورية أنغوشيا كانت في الأشهر الأخيرة مسرحا لهجمات عديدة شنها المقاتلون الشيشانيون على القوات الروسية المتمركزة هناك. كما تعرض رئيس جمهورية أنغوشيا مراد زيازيكوف قبل أقل من أسبوعين لمحاولة اغتيال في هجوم استهدف سيارته.

وتتمتع أنغوشيا بحكم ذاتي تحت السيادة الروسية، ويعتبر زيازيكوف من الموالين للكرملين، حيث يلعب دورا مهما في الجهود الروسية للسيطرة على منطقة القوقاز، خاصة في مجال التصدي للمقاتلين الشيشان.

وكان زيازيكوف ضابطا برتبة جنرال في جهاز الأمن الفدرالي الروسي وخدم نحو 20 عاما في جمهوريتي الشيشان وأنغوشيا. وفي يناير/ كانون الثاني 2002 عينه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ممثلا للكرملين في أنغوشيا قبل أن يفوز بانتخابات الرئاسة التي أجريت في الإقليم في أبريل/ نيسان من العام نفسه.

المصدر : وكالات