تشيني يتوجه لليابان مستهلا جولة آسيوية

تشيني يسعى لإقناع اليابان ببقاء قواتها في العراق
يصل نائب الرئيس الأميركي ديك تشيني اليوم إلى اليابان في مستهل جولة آسيوية تقوده إلى الصين وكوريا الجنوبية.

ومن المتوقع أن تركز محادثات تشيني على الجهود الرامية إلى الحد من طموحات كوريا الشمالية النووية، ولكن من المرجح أيضا أن تلقي المواجهات الدائرة حاليا في العراق بظلالها على الزيارة.

وينتظر أن يواجه نائب الرئيس الأميركي في طوكيو حليفا غاضبا بدأ يواجه الثمن البشري لقراره إرسال قوات إلى العراق بناء على طلب واشنطن بعد أن خطف مقاتلون عراقيون ثلاثة مدنيين يابانيين وهددوا بإعدامهم إذا لم تسحب هذه القوات.

وعلى الرغم من نداءات عائلات الرهائن قال رئيس وزراء اليابان جونيتشيرو كويزومي إنه لا يعتزم سحب القوات اليابانية من العراق. ومن المتوقع أن يحث نائب الرئيس الأميركي مضيفه الياباني على التمسك بقراره هذا.

وقال مسؤولون في الإدارة الأميركية إن تشيني سيبلغ حلفاء الولايات المتحدة خلال جولته أن واشنطن ملتزمة بالموعد النهائي لنقل السيادة للعراقيين في 30 يونيو/ حزيران القادم رغم تصاعد المواجهات.

وفي تصريحات له قبل مغادرته تعهد نائب الرئيس الأميركي بعدم التراجع أمام الانتفاضة في العراق ضد القوات الأميركية.

وقال تشيني -في كلمة له أمام أنصار الحزب الجمهوري خلال حملة لجمع التبرعات في إنكوراج بآلاسكا- إن واشنطن تواجه اختبارا صعبا في العراق لكنها عازمة على مواصلة مهمتها في هذا البلد وأفغانستان.

المصدر : وكالات