إيران تطالب بالإسراع في مراجعة ملفها النووي


طالب الأمين العام لمجلس الأمن القومي الإيراني حسن روحاني مجلس أمناء الوكالة الدولية للطاقة الذرية الذي يجتمع غدا الاثنين، بضرورة الإسراع في إنهاء مراجعته للملف النووي الإيراني.

وأشار روحاني إلى أن بلاده قد اتخذت الإجراءات اللازمة لإثبات أن برنامجها النووي ذو طبيعة سلمية. وأضاف أمام اجتماع لعدد من كبار المسؤولين الإيرانيين اليوم أن طهران تسعى أيضا للحصول على اعتراف دولي بأنها بلد نووي.

واستبعد روحاني أن يقرر مجلس الأمناء رفع الملف الإيراني إلى مجلس الأمن الدولي لفرض عقوبات دولية على بلاده، معتبرا أن الإجماع الوطني هو الذي سمح بتجنب الإحالة إلى المجلس.

وقال إن كل العقود التي تأخرت نتيجة توقيع البروتوكول الإضافي أعيد تحريكها بعد الاتفاق مع الأوروبيين وما نتج عنه من تحسن في الأجواء الدولية والداخلية.

وتستأنف وكالة الطاقة الدولية التابعة للأمم المتحدة ابتداء من يوم غد النظر في البرنامج النووي الإيراني الذي تشتبه واشنطن في أنه ستار لبرنامج يهدف إلى إنتاج السلاح الذري.

وكانت إيران تعهدت بتوقيع البروتوكول الإضافي لمعاهدة منع انتشار الأسلحة النووية الذي يسمح بتعزيز إجراءات مراقبة نشاطاتها خلال محادثاتها مع وزراء الخارجية الألماني والبريطاني والفرنسي في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة