بوش يرحب بأعضاء الناتو الجدد ويدعوهم لمحاربة الإرهاب

بوش: باب الناتو سيبقى مفتوحا حتى تصبح أوروبا بأجمعها موحدة (الفرنسية)

رحب الرئيس الأميركي جورج بوش بانضمام سبع دول شيوعية سابقة من أوروبا الشرقية إلى حلف شمال الأطلسي (الناتو).
واستقبل بوش رؤساء حكومات الدول السبعة وهي رومانيا وبلغاريا وسلوفاكيا وسلوفينيا وليتوانيا ولاتفيا وإستونيا, وذلك في حفل خاص أقيم بهذه المناسبة في البيت الأبيض.

وقال الرئيس الأميركي في كلمة له بالمناسبة إن الإرهاب لن يكون قادرا على تقسيم الحلف، معتبرا أنه يواجه عدوا جديدا تسبب في مقتل الأبرياء في نيويورك ومدريد على حد قوله. واعتبر بوش أن باب الانضمام للناتو سيبقى مفتوحا حتى تصبح أوروبا بأجمعها موحدة وحرة وتنعم بالسلام.

من جهتها أشادت البلدان السبعة بهذه اللحظة التاريخية ووجهت الشكر إلى الولايات المتحدة، مؤكدة عزمها على المشاركة في التصدي للإرهاب.

وأعلن رئيس الوزراء اللاتفي إندوليس أمسيس أن هذا اليوم يوم عظيم لجميع البلدان السبعة, وأعرب عن امتنانه للحكومة الأميركية التي قدمت الدعم لبلاده خلال السنوات الطويلة لما سماه الاحتلال السوفياتي.

من جهته, قال رئيس الوزراء البلغاري سيميون دو ساكس كوبور-غوتا "أعتقد فعلا أننا نستطيع, إذا بقينا متحدين وإذا عملنا بجد, إقناع العالم وربما الإرهابيين بوجود وسائل أخرى لتسوية المظالم".

وقال رئيس الوزراء الروماني إدريان ناستاس إن الحرب الباردة انتهت فعلا، في حين عبر رئيس الوزراء الليتواني ألغيرداس برازاوسكاس عن سعادته لتحول أحلام الانضمام للناتو إلى حقيقة.

قلق روسي

لافروف طالب الدول السبع بتنظيم نشر أسلحتها التقليدية (أرشيف-الفرنسية)
بالمقابل طالب وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الدول السبع بالتوقيع على معاهدة لتنظيم نشر طائراتها الحربية ودباباتها وأسلحتها الثقيلة غير النووية الأخرى.

وعبر لافروف في ختام اجتماع للحكومة الروسية حضره الرئيس فلاديمير بوتين عن أمله في أن تتوصل موسكو والناتو في اجتماعهما المرتقب في بروكسل الجمعة القادمة إلى اتفاق على انضمام جيوش هذه الدول للقوات التقليدية المنصوص عليها في المعاهدة الأوروبية.

من جهته عبر المتحدث باسم الخارجية الروسية ألكسندر ياكوفينكو عن مخاوف بلاده من أن لا تقوم دول البلطيق وسلوفينيا بنشر محدود لأسلحتها التقليدية، وقال إن هذه الخطوة من شأنها المس بمصالح روسيا السياسية والعسكرية والاقتصادية.

كما حذر رئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس النواب الروسي كونستانتين كوساشيوف من أن يؤدي انضمام الدول السبع للناتو إلى تزايد الهوة بين موسكو والحلف.

المصدر : وكالات