أستراليا تشدد إجراءاتها الأمنية بعد تفجيرات مدريد

شددت أستراليا إجراءاتها الأمنية تحسبا لأي هجمات مشابهة للتفجيرات التي وقعت في مدريد الأسبوع الماضي.

وقال متحدث باسم نائب رئيس الوزراء الأسترالي جون أندرسون إن الحكومة الاتحادية ستنسق مع الولايات سبل تعزيز الإجراءات الأمنية عند خطوط السكك الحديدية.

وأعلن وزير الدفاع روبرت هيل لإحدى القنوات المحلية أن تدريبات ستجرى في سيدني غدا بينما ستنظم أكبر تدريبات تجريها أستراليا لمكافحة ما أسماه الإرهاب في وقت لاحق من الشهر الحالي. وأضاف بأنه تم تعزيز القدرات لهذه المهمة.

وقال رئيس وزراء ولاية نيو ساوث ويلز بوب كار إن التدريبات العادية لمكافحة الإرهاب ستجرى في سيدني عند كل مبنى أو شخص من المحتمل كونه هدفا لهجوم. وتابع أن رجال الشرطة والإطفاء والإسعاف مستعدون لأي أحداث عند وقوعها.

وأرسلت أستراليا ضابطين من الشرطة الاتحادية أحدهما خبير في الطب الشرعي والآخر محلل للأوضاع، بعد وقوع التفجيرات إلى مدريد للمساعدة في التحقيقات الجارية هناك.

وأزالت ولاية نيو ساوث ويلز وبها مدينة سيدني أكبر المدن الأسترالية صفائح القمامة من محطات السكك الحديدية وفرضت قيودا على استخدام الخزائن العامة، كما تنفق 15 مليون دولار أسترالي (11 مليون دولار أميركي) "لحماية مياه الشرب في سيدني من الإرهابيين".

المصدر : رويترز

المزيد من تعاون أمني
الأكثر قراءة