محادثات أزمة كوريا الشمالية تستأنف 25 من فبراير

أعلنت كوريا الشمالية أنها وافقت على عقد جولة جديدة من المحادثات سداسية الأطراف بشأن برنامجها النووي بدءا من 25 فبراير/ شباط الجاري.

ونقلت وكالة كوريا الشمالية الرسمية أن بيونغ يانغ والولايات المتحدة ومعهما الأطراف المعنية مهتمون باستئناف المحادثات السداسية، وأن الصين الدولة المضيفة وافقت على استضافة الجولة المقبلة من المحادثات بعد سلسلة من المحادثات.

يشار إلى أن أول جولة من المحادثات السداسية والتي شاركت فيها أيضا الصين واليابان وروسيا عقدت ببكين في أغسطس/ آب الماضي، لكنها لم تحرز سوى تقدم بسيط.

ولم توضح وكالة كوريا الشمالية للأنباء المدة التي ستستغرقها مفاوضات هذا الشهر لكن جولة أغسطس دامت ثلاثة أيام، ولعبت الصين دورا رئيسيا في الإعداد للمحادثات.

وجاء الإعلان عن استئناف المحادثات قبل أيام من استئناف محادثات داخلية بين كوريا الشمالية وشطرها الجنوبي تستضيفها سول هذا الأسبوع بهدف تعزيز المصالحة بين الطرفين.

وكان وزير الخارجية الأسترالي ألكسندر داونر قد نقل عن المسؤولين في كوريا الشمالية استعدادهم لاستئناف المفاوضات بشأن قضية برنامجها النووي خلال مدة زمنية معقولة. وجاءت تصريحات داونر عقب زيارة وفد أسترالي لبيونغ يانغ لبحث الموضوع هذا الأسبوع.

المصدر : وكالات

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة