شيراك ينفي معاداة فرنسا للسامية

French President Jacques Chirac delivers a speech in Marseille, February 2, 2004. Chirac is in Marseille to assess progress in Frances fight against the cancer during a visit to the Paoli-Calmettes Medical Institute. REUTERS/Jean-Paul Pelissier


قال الرئيس الفرنسي جاك شيراك إن اتهام فرنسا بالعداء للسامية هو اتهام جائر.

وأضاف شيراك في حديث أدلى به لصحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية أن فرنسا خفضت الهجمات على اليهود العام الماضي، مشيرا إلى أن رسوم الكاريكاتير التي تصور فرنسا على أنها معادية للسامية تضر بلاده بشدة.

وتأتي تصريحات شيراك قبل أيام قليلة من زيارة يزمع الرئيس الإسرائيلي موشيه كتساف القيام بها الاثنين لفرنسا، وهي الأولى من نوعها لرئيس إسرائيلي منذ عام 1988.

الممثل الأعلى للاتحاد الأوروبي للسياسة الخارجية خافيير سولانا أطلق تصريحات مماثلة قائلا إن الاتحاد الأوروبي "ليس معاديا للسامية وليس ضد إسرائيل".

ودعا سولانا خلال مأدبة عشاء في بروكسل بمناسبة تدشين المعهد الأطلسي إلى وقف ما أسماه عمليات حرق الكنائس والاعتداءات اللفظية والجسدية ضد أشخاص يهود معتبرا أن ذلك لا يليق بروح التسامح في أوروبا.

أما سفير الولايات المتحدة لدى الاتحاد الأوروبي روكويل شانبل فقد قال خلال كلمته في الاحتفال إن الوضع فيما يتعلق بالعداء للسامية شبيه بالذي كان سائدا في الثلاثينيات في أوروبا.

وشدد على ضرورة توحيد الجهود لتجاوز مشكلة معاداة السامية، محذرا من أن الوضع آخذ في أن يصبح أسوأ من وضع الثلاثينيات.

المصدر : وكالات

المزيد من تيارات واتجاهات
الأكثر قراءة