باكستان توقف ثلاثة أشخاص بتهمة انتمائهم للقاعدة

r: Pakistani military personnel keep guard in the city of Angor Adda near the Pakistan-Afghanistan border in Pakistan's North West Frontier Province


أعلن مسؤول محلي أن قوات شبه عسكرية باكستانية أوقفت أمس الخميس ثلاثة أشخاص يشتبه بانتمائهم إلى تنظيم القاعدة خلال عملية في منطقة قبلية قرب الحدود مع أفغانستان.

وأوضح المسؤول ذاته أن الرجال الثلاثة, وهما عربيان وناشط إسلامي محلي, استسلموا بعد ثلاث ساعات من المفاوضات. لكنه لم يكشف عن جنسياتهم ولا عن هوياتهم.

وقال إن الموقفين يشتبه بأنهم ينتمون لتنظيم القاعدة، مشيرا إلى أنه تم العثور على بندقيتي كلاشنيكوف وقنابل يدوية وبعض الهواتف النقالة بحوزتهم. وكانت السلطات الباكستانية قد أبلغت بلجوء أجانب إلى منزل في مدينة غودار بإقليم جمرود.

يشار إلى أن عددا كبيرا من أعضاء تنظيم القاعدة وحركة طالبان كانوا قد لجأوا إلى هذه المنطقة القبلية عند الحدود الأفغانية, وهي منطقة تتمتع بحكم ذاتي وخارجة عن سيطرة إسلام آباد.

وتقطن في هذه المنطقة قبائل بشتونية على علاقة وثيقة مع البشتون الأفغان الذين ينتمون في غالبيتهم إلى نظام طالبان السابق.

المصدر : الفرنسية

المزيد من حركات
الأكثر قراءة