إيران تقبل محادثة الأميركيين حول برنامجها النووي

خرازي هدد بالانسحاب من المفاوضات مع الأوروبيين إذا لم تحقق مطالب طهران (الفرنسية)
قالت إيران إنها لا تمانع في عقد محادثات حول برنامجها النووي مع الولايات المتحدة على أسس من التساوي والاحترام المتبادل.
 
جاء ذلك على لسان وزير الخارجية كمال خرازي الذي كان يرد على سؤال خلال مؤتمر صحفي مع وزيرة خارجية جنوب أفريقيا الزائرة دلاميني زوما.
 
وأكد خرازي أنه "لا يوجد سبب يمنع التفاوض مع الآخرين إذا راعوا الاحترام المتبادل والمساواة كما نفعل مع الأوروبيين".
 
وعن مفاوضات إيران مع الأوروبيين قال خرازي إن طهران ستنسحب منها بعد ثلاثة أشهر "إذا لم تحقق مطلبها باستخدام برنامجها النووي في مجال إنتاج الطاقة محليا".
 
وبدأت بريطانيا وفرنسا وألمانيا محادثات مع طهران في بروكسل الاثنين للتوصل لاتفاق طويل المدى حول الأنشطة النووية الإيرانية والتي تتهم واشنطن طهران بأنها تهدف إلى إنتاج أسلحة نووية.
 
وتبحث المفاوضات كذلك آلية تنفيذ التعاون التكنولوجي والتجاري والأمني الذي وعدت به الدول الأوروبية طهران مقابل تعليقها لعمليات تخصيب اليورانيوم.
 
وحسب الاتفاق الذي تم التوصل إليه بين إيران والدول الأوروبية الثلاث فمن


المفترض أن يستمر تعليق تخصيب اليورانيوم طيلة وقت المفاوضات، التي لا يجب أن تستغرق أكثر من بضعة أشهر، وفقا لما يؤكد الإيرانيون.
المصدر : وكالات