تدني شعبية كويزومي بسبب العراق

قوات يابانية في العراق
(الفرنسية-أرشيف)
أظهر استطلاع للرأي أجرته صحيفة يابانية قومية تدني شعبية رئيس الوزراء جونيشيرو كويزومي بسبب قراره تمديد مهمة القوات اليابانية في العراق.

وقالت صحيفة مينيتشي شيمبون اليوم إن نسبة تأييد كويزومي وحكومته تدنت كثيرا لتصل 37% في استطلاع جرى بعد قرار التمديد.

وأوضحت الصحيفة أن النسبة انخفضت 8% عن تلك التي أجريت في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي والتي بلغت وقتذاك 45%.

وأشار الاستطلاع إلى أن 45% ممن شاركوا في الاستطلاع رفضوا تأييد رئيس الحكومة, في حين قال 62% إنهم ضد تمديد فترة بقاء قواتهم في العراق.

وأوضح الاستطلاع الذي أجري يومي الجمعة والسبت أن نسبة 84% ممن استطلعت آراؤهم قالوا إنهم غير مقتنعين بتبريرات كويزومي بشأن تمديد بقاء القوات لعام آخر.

وقالت الصحيفة إن إخفاق كويزومي في كسب تفهم الناخبين قبل اتخاذ قراره الأخير, سبب سخطا انعكس في معدلات التأييد.

ويشير كثير من اليابانيين إلى ضعف الوضع الأمني ويقولون إنه لا يوجد ما يدعو إلى تحمل هذه المخاطر نيابة عن الولايات المتحدة.

وتعد هذه المرة الأولى التي تنخفض فيها نسبة التأييد لكويزومي إلى ما دون 40% منذ انتخابه عام 2001، حيث فاز في ذلك الوقت بنسبة 84% وهي من أعلى نسب التأييد.

ويشارك 600 جندي ياباني في "مهمة غير قتالية" بمدينة السماوة جنوب شرق العراق.

المصدر : وكالات