سولانا يتوسط لحل الأزمة الأوكرانية

يبدأ مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي خافيير سولانا مهمة وساطة جديدة في أوكرانيا لحل الأزمة التي تنذر بالتفاقم هناك بعد الإعلان عن نتائج الانتخابات الأخيرة.

وقال وزير الخارجية الهولندي بين بوت الذي تتولى بلاده الرئاسة الدورية للاتحاد, إن سولانا سيجري مشاورات في كييف مع كافة الأطراف قبل أن يتوجه إلى موسكو.

وأوضح بوت أن إعادة الانتخابات أحد الاحتمالات لحل الأزمة، مشيرا إلى ضرورة انتظار حكم المحكمة العليا.

وتنعقد المحكمة الآن لمحاولة حل الأزمة المستمرة منذ أسبوع بين رئيس الوزراء فيكتور يانكوفيتش وزعيم المعارضة فيكتور يوتشينكو الذي يصر على أنه حرم من الفوز في الانتخابات ويحظى بدعم المعارضة لطلبه بإعادة الاقتراع.

وأثارت الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي غضب روسيا لدعمهما يوتشينكو، واتهمت موسكو الغرب بإذكاء الاضطرابات لجر أوكرانيا إلى منطقة نفوذه.

وكان سولانا قد زار العاصمة الأوكرانية يوم الجمعة الماضي في محاولة لنزع فتيل الأزمة التي نتجت عن الانتخابات الرئاسية التي جرت يوم 21 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري.


حكومة شعبية

وفي هذه الأثناء طالبت المعارضة الأوكرانية بانعقاد جلسة طارئة للبرلمان في وقت متأخر من يوم الثلاثاء للنظر في إقالة حكومة يانكوفيتش وتعيين "حكومة شعبية" بديلة.

ووسط تجمع لعشرات الآلاف من مؤيدي المعارضة في ساحة الاستقلال بكييف, قال تاراس ستيتسكيف إن المعارضة ستقدم عريضة في الجلسة الطارئة للبرلمان تطلب فيها إقالة الحكومة والمدعي العام وتشكيل حكومة جديدة.

وجاءت هذه الدعوة بعد أن قالت المعارضة إنها قررت وقف المفاوضات مع السلطات حول الانتخابات واستئناف محاصرة مباني الحكومة. وقال ألكسندر زنتشينكو -أحد كبار مساعدي يوتشينكو- إن المعارضة قطعت عملية التفاوض وستستأنف محاصرة مباني الحكومة.

وكان يوتشينكو قد قرر في وقت سابق أمس الثلاثاء رفع الحصار عن مبان حكومية بعد أن بدا أن حملته لإلغاء نتائج الانتخابات سوف تتكلل بالنجاح، وذلك بعد أكثر من أسبوع من الاحتجاجات السلمية الحاشدة. 

من ناحية ثانية رفض يوتشينكو اقتراح خصمه يانكوفيتش تعيينه رئيسا للوزراء أو تنظيم عملية اقتراع جديدة بمشاركة مرشحين جدد.

وكان رئيس الوزراء أعلن قبل ذلك بقليل أنه إذا ألغت المحكمة العليا النتائج فيجب إجراء انتخابات أخرى لكن من دونه هو وخصمه، كما أعلن أنه مستعد في حال تأكد انتصاره ليقترح على يوتشينكو منصب رئيس الوزراء.

وفي تداعيات أخرى أجل مجلس منطقة دونتسك شرق البلاد -أحد معاقل يانكوفيتش- الجلسة الاستثنائية التي كان من المقرر أن يعقدها الثلاثاء لبحث إجراء استفتاء حول الحكم الذاتي الأحد المقبل.

المصدر : وكالات

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة