تعهد بالتعاون بين الصين واليابان وكوريا الجنوبية

تعهد زعماء الصين واليابان وكوريا الجنوبية اليوم بالتعاون لإيجاد مخرج من الأزمة النووية بشبه الجزيرة الكورية ولتعزيز العلاقلات الاقتصادية بينهم.
 
وقد اجتمع رئيس وزراء اليابان جونيتشيرو كويزومي ونظيره الصيني وين جيا باو والرئيس الكوري الجنوبي روه مو هيون على  هامش قمة زعماء رابطة دول جنوب شرق آسيا (آسيان) المنعقدة في لاوس.
 
وقال القادة الثلاثة في بيان مشترك إنهم سيعملون من أجل تعزيز التشاور للتوصل إلى حل سلمي للأزمة النووية في شبه الجزيرة الكورية من خلال المحادثات السداسية.
 
وما زالت المحادثات السداسية التي تشارك فيها الكوريتان والصين واليابان وروسيا والولايات المتحدة متعثرة إذ لم يحدد بعد موعد لجولة جديدة منها. وقد

أجريت حتى الآن ثلاث جولات من المحادثات لإقناع بيونغ يانغ بالتخلي عن طموحاتها النووية لكن دون التوصل إلى نتائج ملموسة.
 
وأمام هذه الوضع قررت كل من الولايات المتحدة واليابان وكوريا الجنوبية والاتحاد الأوروبي الجمعة الماضية تجميد مشروع لإنشاء مفاعلين نوويين لتوليد الطاقة بالماء في كوريا الشمالية.
 
وكان وزراء خارجية الصين واليابان وكوريا الجنوبية قد أعربوا السبت الماضي عن أملهم في إجراء المحادثات الخاصة بالبرنامج النووي لكوريا الشمالية بحلول نهاية العام ووافقوا على تكثيف الجهود من أجل إعادة بيونغ يانغ إلى طاولة المحادثات.
المصدر : وكالات

المزيد من تكتلات إقليمية ودولية
الأكثر قراءة