مدريد تحبس 12 جزائريا ومغربيا بتهمة الإرهاب

إسبانيا: لا علاقة بين الاعتقالات والتحقيق في هجمات مدريد (رويترز-أرشيف)
وجهت العدالة الإسبانية تهما بالتخطيط لعمليات إرهابية لاثني عشر مواطنا من شمال أفريقيا وأصدرت مذكرات توقيف دولية في حق عشرة أشخاص آخرين.
 
وقالت مصادر في القضاء الإسباني إن تهما بالتخطيط لعمليات إرهابية وجهت لـ12 جزائريا ومغربيا، وإن شخصا آخر احتفظ به في السجن دون توجيه أي تهمة حتى الآن.
 
وقال القاضي غارسون بالتاسار المكلف بقضايا الإرهاب إن المجموعة كانت تخطط لمهاجمة مبان عمومية من بينها المحكمة الوطنية عن طريق شاحنة ملغمة وكذا ملعب كرة قدم بمدريد ومقر الحزب الشعبي المحافظ.
 
التهم الموجهة لا ترقى إلى درجة الإدانة ولكنها تسمح للقضاء الإسباني بالاحتفاظ بالمشتبه فيهم رهن الاعتقال لمدة قد تصل سنتين على ذمة التحقيق.
 
وتقول السلطات الإسبانية إن التخطيط لضرب المحكمة الوطنية أعدت له جماعة ممن تسميهم بالمتشددين تطلق على نفسها اسم "شهداء المغرب" ويقف وراءها المغربي محمد أشرف المعتقل في سويسرا التي وصل منها وفد إلى مدريد لدراسة طلبها تسليمه.
 
وتندرج الاعتقالات ضمن عملية واسعة شملت الأسبوع الماضي ثمانية عشر شخصا وصفتهم السلطات الإسبانية بأنهم أعضاء في "خلايا جهادية" ولكنها تصر حتى الآن على عدم وجود علاقة واضحة بين هذه الاعتقالات والتحقيق في هجمات مدريد والدار البيضاء.


المصدر : وكالات