سينغ يستبق زيارة عزيز ويؤكد التزام الهند بالحوار

استبق رئيس الوزراء الهندي مانموهان سينغ زيارة نظيره الباكستاني شوكت عزيز الرسمية الأولى هذا الأسبوع لنيودلهي، وأكد التزام بلاده بالحوار لإحراز تقدم في حل الخلافات وتعزيز إجراءات الثقة بين الجانبين.
 
وقال سينغ للصحفيين اليوم أثناء زيارة إلى ولاية مانيبور شمال شرق البلاد إن حكومته جادة بشأن "الحوار الشامل" وتريد أن ترى تقدما في هذا السياق.
 
وأطلقت تسمية "الحوار الشامل" على العملية التي بدأها مسؤولون وسياسيون من الجانبين وتشمل ثماني نقاط خلافية رئيسية على رأسها قضية كشمير.
 
ويبدأ عزيز الثلاثاء زيارة رسمية للعاصمة الهندية تستمر يومين. وأعلنت الخارجية الهندية أن رئيس الوزراء الباكستاني سيلتقي نظيره الهندي يوم الأربعاء القادم.
 
ويقوم عزيز بهذه الزيارة بصفته رئيسا منتهية ولايته لرابطة دول جنوب آسيا للتعاون الإقليمي (سارك) التي تضم الهند وباكستان وسريلانكا وبنغلاديش والمالديف ومملكتي نيبال وبوتان.
 
ورغم أن  آمال إحراز تقدم في عملية الحوار الحذرة بين البلدين ضعيفة فإن زيارته ستبقي على الأقل على قوة الدفع بهذا المسار. من جانبه قال المتحدث باسم الخارجية الباكستانية مسعود خان إن عزيز وسينغ سيجريان محادثات بشأن كل الملفات التي تهم البلدين والعلاقات الثنائية وعملية الحوار.
 
وبدأ الحوار الأخير بين الجانبين في يناير/ كانون الثاني بعد أن أعلن رئيس الوزراء الهندي السابق أتال بيهاري فاجبايي مده "يد الصداقة" إلى باكستان في أبريل/ نيسان 2003.
 

حرب كلامية

وتأتي زيارة عزيز في حين تصاعدت حدة التوتر مؤخرا بين الجارين بسبب حرب كلامية بشأن كشمير الواقعة والمقسمة بين البلدين والتي يطالب كل منهما بالسيادة عليها كلها.
 
ورفض سينغ مقترحات جديدة قدمها الرئيس الباكستاني برويز مشرف الشهر الماضي بإمكانية أن تصبح كشمير منطقة منزوعة السلاح وتصبح تحت سيطرة الأمم  المتحدة أو أن تصبح تحت إدارة مشتركة أو حتى تمنح الاستقلال، واعتبر سينغ تلك التصريحات غير مقبولة.
 
وفي اليوم التالي رد مشرف بأن هذه التصريحات "لا تشجع على تطبيع العملية" داعيا نيودلهي إلى مزيد من المرونة.
 
وشهد اليومان الماضيان سحب الهند لبعض قواتها من كشمير في خطوة رحبت بها إسلام آباد. لكن سينغ كرر في زيارة لكشمير يوم الأربعاء الماضي بأنها جزء من الهند.
 
وأعرب مشرف عن استيائه من تلك التصريحات وقال إن إسلام آباد لن تتخلى عن مطلبها بإجراء استفتاء إلا إذا أبدت الهند مرونة.
المصدر : وكالات

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة