إيران تعلن تعليقا شبه كلي لتخصيب اليورانيوم

روحاني أعلن التوصل لاتفاق مع الأوربيين بشأن الملف النووي (الفرنسية)
سلمت إيران الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة رسالة مكتوبة تعلن فيها تعليقها أنشطتها النووية المتعلقة بتخصيب اليورانيوم في إطار صفقة مع الاتحاد الأوروبي.
 
ومن شأن هذا الاتفاق إبعاد التهديد بإحالة الملف النووي الإيراني إلى مجلس الأمن الدولي وإمكانية فرض عقوبات على طهران.

وقال المسؤول عن الملف النووي الإيراني حسن روحاني للصحفيين عقب اجتماعه مع سفراء ألمانيا وفرنسا وبريطانيا في طهران إن بلاده وافقت على تعليق " شبه كلي" لأنشطة تخصيب اليورانيوم مقابل عرض أوروبي بالتعاون.
 
وتقترح هذه الدول الأوروبية مقابل تعليق طهران التخصيب تقديم مساعدتها في المجال النووي والسياسي والأمني والتجاري.
 
وأوضح روحاني أن الاتفاق يتناسب بشكل كلي تقريبا مع ما كان مطلوبا في القرار الصادر عن الوكالة الدولية للطاقة الذرية حول البرنامج النووي الإيراني في سبتمبر/ أيلول الماضي.
 
وأشار إلى أن تعليق تخصيب اليورانيوم سيستمر طوال فترة المحادثات مع الاتحاد الأوروبي بشأن التوصل إلى حل نهائي للملف النووي الإيراني والتي تبدأ في منتصف ديسمبر/ كانون الأول القادم.
 
و
فنيون داخل مفاعل نووي إيراني (الفرنسية- أرشيف)
في سياق متصل قال دبلوماسي أوروبي مطلع على المحادثات إن إيران 
وافقت على كل النقاط التي تطرق إليها اتفاق صاغه الجانبان في باريس الأسبوع الماضي.
 
وحذر الاتحاد الأوروبي إيران من أنه سيدعم مطالب الولايات المتحدة  بإحالة الملف الإيراني إلى مجلس الأمن من أجل فرض عقوبات إذا لم يوضع قرار التعليق موضع التنفيذ قبل اجتماع الوكالة الدولية  للطاقة الذرية المقرر في 25 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري.
المصدر : الجزيرة + وكالات