شرودر يبدأ جولة آسيوية

وزراء خارجية الهند وألمانيا واليابان والبرازيل بحثوا توسيع عضوية مجلس الأمن (رويترز)
وصل المستشار الألماني غيرهارد شرودر اليوم الأربعاء إلى نيودلهي في بداية زيارة رسمية  تستغرق ثلاثة أيام يبحث خلالها المساعي المشتركة المبذولة للحصول على مقعد دائم بمجلس الأمن الدولي إضافة إلى علاقات التعاون الاقتصادي.

ومن المقرر أن يلتقي شرودر غدا الخميس مع كل من الرئيس الهندي أبو الكلام ورئيس الوزراء مانموهان سينغ.

وقالت مصادر دبلوماسية في نيودلهي إن مباحثات شرودر ستركز على مساعيها مع الهند واليابان والبرازيل لإدخال إصلاحات على نظام مجلس الأمن الدولي والحصول على مقاعد دائمة بالمجلس.

ومن المقرر أن يلقي شرودر خطابا أمام المنتدى الاقتصادي الهندي الألماني في وقت لاحق, كما يقوم بافتتاح "دائرة العلوم" وهي شبكة علمية لطلاب المدارس والباحثين من البلدين.
    
ويوقع الجانبان الهندي والألماني خلال زيارة شرودر على اتفاق تفاهم في مجالات العلوم والتكنولوجيا.

يشار في هذا الصدد إلى أن الهند هي ثاني أكبر شريك تجاري للاتحاد الأوروبي حيث يصل حجم التبادل التجاري إلى نحو خمسة مليارات يورو سنويا.

ومن المقرر أيضا أن يشارك شرودر في القمة الأوروبية الآسيوية التي تعقد في فيتنام السبت القادم بحضور 38 من رؤساء الدول والحكومات ووزراء الخارجية.

كما يتوجه المستشار الألماني بعد ذلك إلى باكستان حيث يجري محادثات مع الرئيس الباكستاني برويز مشرف قبل أن يتوجه إلى أفغانستان.

وتعد ألمانيا أكبر مساهم في جهود إعمار أفغانستان, فضلا عن مشاركتها بألفي جندي ضمن قوات حلف شمال الأطلسي التي تتولى مهمة حفظ السلام هناك وتقوم في الوقت نفسه بتدريب عناصر الشرطة الأفغانية.

وكانت ألمانيا قد لعبت دورا رئيسيا في الملف الأفغاني عندما استضافت في ديسمبر/ كانون الأول 2001 اجتماعا لممثلي الفصائل الأفغانية انتهى باختيار حكومة انتقالية برئاسة حامد كرزاي.
المصدر : أسوشيتد برس