حملة نيجيرية لجمع السلاح في ولاية نفطية

تسعى الميليشيات المسلحة للسيطرة على النفط بولاية ريفرز (الفرنسية-أرشيف)
استعادت ولاية ريفرز جنوبي نيجيريا أكثر من 150 قطعة سلاح من عناصر المليشيات التي تنشط في هذه المنطقة النفطية المهمة.

وأوضح مفوض الإعلام في حكومة ولاية ريفرز ماغنوس أب أن عناصر المليشيات سلموا أسلحتهم هذا الأسبوع وتمت استعادة 122 بندقية هجومية من نوع كلاشينكوف وثمانية رشاشات.

وأعلن المسؤول المحلي أن مجلس رؤساء أوكريكرا -وهي إحدى العرقيات في المنطقة- سلم السلطات أيضا يوم الجمعة 36 قطعة سلاح.

وأكد أن كل من يتخلى عن العنف بشكل طوعي ويسلم سلاحه سيحصل على العفو وأن السلطات تقوم باستعادة الأسلحة غير الشرعية وأنها أحرزت تقدما في هذا المجال.

يذكر أن المجموعات المسلحة تقوم بسرقة أنابيب النفط الخام وبيع الكميات المسروقة في السوق المحلية أو في الخارج لتمويل مشترياتهم من الأسلحة. ويسرقون حوالي 100 ألف برميل يوميا.

وتعتبر نيجيريا المصدر الأول للنفط في أفريقيا، إذ تنتج يوميا 2.5 مليون برميل يأتي معظمها من هذه المنطقة في دلتا نهر النيجر.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية