الصين تستعد لجولة جديدة من المحادثات السداسية

جيمس كيلي مساعد وزير الخارجية الأميركي يمثل واشنطن في محادثات بكين (رويترز-أرشيف)

دعت الصين اليوم الثلاثاء جميع الأطراف المعنية بالملف النووي لكوريا الشمالية إلى بذل مزيد من الجهود والتحلي بالصبر، مؤكدة أن الخلافات لا تزال قائمة ويتعين العمل على حلها خلال الجولة المرتقبة للمحاثات السداسية في بكين نهاية الشهر الحالي.

وأعلنت الخارجية الصينية أنها بصدد إرسال مبعوث خاص إلى بيونغ يانغ لإقناعها بحضور الجولة الرابعة من المحادثات التي ترعاها بكين وتشارك فيها الولايات المتحدة وروسيا واليابان وكوريا الجنوبية .

وترى كوريا الشمالية أنه لا حاجة لعقد المزيد من المحادثات مع واشنطن وحليفتها سول. وقال المتحدث باسم الخارجية الصينية إن لدى بكين قناعة كاملة بضرورة إخلاء شبه الجزيرة الكورية من الأسلحة النووية بشكل تدريجي.

وعلى الصعيد نفسه يلتقي في طوكيو الخميس القادم مسؤولون من الخارجية اليابانية مع نظرائهم من الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية لبحث الإعداد لمحادثات بكين.

كانت الجولة الأخيرة من محادثات بكين في يونيو/ حزيران الماضي قد انتهت دون نتائج باستثناء الاتفاق على عقد جولة جديدة.

وقد تفجرت الأزمة على نطاق أوسع في أكتوبر/ تشرين الأول 2002 عندما اتهمت واشنطن بيونغ يانغ بتطوير أسلحتها النووية من خلال تخصيب اليورانيوم، الأمر الذي نفته الأخيرة وقالت إنها فقط بدأت تطوير برنامج يتعلق بالبلوتونيوم.

المصدر : الفرنسية