اعتقالات بهولندا تحسبا لهجوم إرهابي محتمل

هولندا أعلنت حالة تأهب أمني عام في يوليو/ تموز (رويترز-أرشيف)

قال وزير العدل الهولندي بيت هاين دونر أمس الأحد إن السلطات الهولندية اعتقلت مزيدا من المشتبه فيهم في مؤامرة لمهاجمة أماكن رئيسية في هولندا من بينها مطار سكيبول في أمستردام.

وامتنع دونر أثناء حديث مع برنامج تلفزيوني عن تحديد عدد من تم اعتقالهم ولم يذكر تفصيلات أخرى. ولكنه قال إن وزارة العدل ستعلن مزيدا من المعلومات خلال الأيام المقبلة.

وقالت أجهزة الإعلام المحلية في الأسبوع الماضي إن ممثلي الادعاء الهولندي يعتقدون أنهم اكتشفوا الإعداد لشن هذه الهجمات هذا العام على سكيبول وهو واحد من أكثر مطارات أوروبا ازدحاما ومحطة للطاقة النووية ومبنى البرلمان ووزارة الدفاع في لاهاي.

ولم يتضح على الفور من الذي يقف وراء هذه المؤامرة. ولكن أجهزة الإعلام المحلية قالت إنه تم الكشف عن هذه المؤامرة بعد أن فتشت الشرطة منزل شاب مسلم عمره 18 عاما اعتقل في يونيو/حزيران لصلته بتحقيق في سطو مسلح وتم العثور على أدلة تربط بينه وبين خطط لشن هجوم غير محدد.

وكان اعتقال هذا الشاب من بين الأسباب التي جعلت هولندا تعلن حالة تأهب أمني عام في يوليو/تموز.

ومن بين العوامل الأخرى التي وضعتها الحكومة الهولندية في اعتبارها عندما عززت موقفها الأمني بعد ذلك انقضاء مهلة إنذار وجهه أسامة بن لادن لمطالبة الدول الأوروبية بسحب قواتها من العراق وأفغانستان ودول إسلامية أخرى وإلا واجهت هجمات جديدة. ولهولندا نحو 1300 جندي في العراق.

المصدر : وكالات