اضطرابات في مركز احتجاز طالبي اللجوء بلندن

تعتبر بريطانيا أكثر البلدان الأوروبية جذبا للاجئين (رويترز- أرشيف)
أعلن متحدث باسم وزارة الداخلية البريطانية أن نزلاء مركز لاحتجاز طالبي اللجوء السياسي قرب مطار هيثرو في لندن قاموا الليلة الماضية بأحداث شغب إثر العثور على جثة أحدهم مشنوقا.

وانسحب العاملون بمركز هارموندزوورث للاحتجاز حفاظا على سلامتهم بعد العثور على الجثة في الثامنة من مساء أمس، وقد هرعت الشرطة إلى المكان، وذكرت أن الوضع أصبح تحت السيطرة في ساعة، كما أنها فتحت تحقيقا في ملابسات الوفاة.

ويضم المركز الذي تتولى شركة خاصة إدارته نحو 500 مهاجر ممن انتهت فترة إقامتهم أو ممن دخلوا البلاد بشكل غير مشروع أو طالبي حق اللجوء الذين قوبلت طلباتهم بالرفض، فضلا عن محتجزين آخرين مازالت قضاياهم قيد الدراسة.

ويستقبل مركز هارموندزوورث 12 ألف لاجئ سياسي مرفوض سنويا، وأفاد تقرير رسمي صدر مؤخرا بأن المركز الذي افتتح عام 2001 "لا يستطيع توفير بيئة آمنة ومستقرة" للمحتجزين داخله رغم جهود العاملين.

المصدر : وكالات