عـاجـل: ترامب: أقوم بما أراه مناسبا لمصلحة الولايات المتحدة وليس لمصلحة أي طرف آخر

عقوبات أميركية أوروبية محتملة على صرب البوسنة

كراديتش مطلوب اعتقاله لاتهامه بجرائم حرب (رويترز-أرشيف)
أعلنت الولايات المتحدة اليوم الجمعة أنها تبحث مع الاتحاد الأوروبي فرض عقوبات على جمهورية صرب البوسنة بسبب عدم تعاونها لاعتقال مجرمي حرب.

وأكد رافي غريغوريان -أحد المسؤولين المكلفين بشؤون أوروبا الوسطى وجنوب شرق أوروبا في الخارجية الأميركية- في مقابلة مع صحيفة "نيزافيسني نوفيني" الصربية البوسنية أن الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي ومكتب الممثل الأعلى للأسرة الدولية في البوسنة يجرون مباحثات مكثفة لتحديد عقوبات ستفرض على المؤسسات والأفراد الذين يعرقلون توقيف مشتبه في ارتكابهم جرائم الحرب في البوسنة.

وأوضح المسؤول الأميركي أن العقوبات ستكون ذات طبيعة مالية وسياسية وجزائية أو على شكل تجميد أصول.

وانتقد المسؤول بشدة أيضا أجهزة الاستخبارات في كيان صرب البوسنة, وقال إنه "من الواضح أن أجهزة الاستخبارات لا تشارك في تحديد المشتبه بارتكابهم جرائم حرب".

والسلطات الصربية البوسنية هي الوحيدة في الدول المنبثقة عن يغوسلافيا السابقة التي لم تعتقل أي مجرم حرب بعد تسعة أعوام على انتهاء النزاع في البوسنة (1992-1995).

وتكثف الأسرة الدولية الضغوط للتوصل إلى اعتقال متهمين وخصوصا الزعيم السياسي السابق لصرب البوسنة رادوفان كراديتش وقائدهم العسكري خلال الحرب راتكو ملاديتش اللذان اتهمتهما محكمة الجزاء الدولية عام 1995 بارتكاب جرائم إبادة.



المصدر : الفرنسية