تركيا تطالب بمعاملة متساوية لكل الدول المنضمة لأوروبا

Turkish Prime Minister Recep Tayyip Erdogan gives a press
طالبت تركيا الاتحاد الأوروبي بمعاملتها بنفس الطريقة التي يتعامل بها مع أي عضو آخر يطمح إلى الانضمام لعضويته.
 
وقال مجلس الأمن القومي التركي في بيان مقتضب بعد اجتماع شارك فيه الرئيس أحمد نجدت سيزر ورئيس الوزراء رجب طيب أردوغان إن الاتحاد الأوروبي مطالب -وهو بصدد النظر في الطلب التركي- بتطبيق الشروط والمعايير التي يطبقها مع أي دولة أخرى مرشحة للانضمام.
 
وتقول أنقرة إن الشروط ترقى إلى حد التفرقة، وتبذل مساعي لتعديل صياغة التقرير قبل قرار ينتظر أن يتخذه زعماء أوروبا في قمتهم في ديسمبر/كانون الأول القادم بشأن البدء بمحادثات الانضمام.
 
وأعطت المفوضية الأوروبية في وقت سابق هذا الشهر الضوء الأخضر لبدء محادثات انضمام تركيا، لكنها قالت إن المفاوضات قد تعلق في أي وقت إذا تراجعت تركيا عن الإصلاحات التي يتعين عليها القيام بها.
 
ويقول دبلوماسيون في الاتحاد الأوروبي إنه كانت هناك حاجة إلى هذه الشروط من أجل تهدئة المعارضين لانضمام تركيا التي يغلب المسلمون على سكانها، البالغ عددهم 71 مليون شخص.
 
وبموجب إصلاحات طالب بها الاتحاد الأوروبي جرى خفض مستوى مجلس الأمن القومي من هيئة تنفيذية يسيطر عليها الجيش أنشئت بعد انقلاب عام 1980 إلى كيان استشاري خاضع لسيطرة مدنية.

المصدر : رويترز

المزيد من تكتلات إقليمية ودولية
الأكثر قراءة