اعتقال مشتبه بارتكاب جرائم حرب في البوسنة

قوات حفظ السلام صادرت وثائق تعود للمشتبه به بعد اعتقاله (الفرنسية)
أصيب أحد المشتبه بارتكابهم جرائم حرب في البوسنة بجروح في إطلاق نار مع قوات حفظ السلام التي يقودها حلف شمال الأطلسي (سفور) أثناء محاولة أفراد هذه القوة إلقاء القبض عليه في وقت مبكر من صباح اليوم.

وقال متحدث باسم سفور إن المشتبه به اعتقل في هذه العملية التي وقعت في بلدة بيليكا جنوب شرق العاصمة سراييفو وشاركت فيها قوات بوسنية مدعومة من قوة حفظ السلام، موضحا أنه مطلوب بناء على مذكرة اعتقال محلية ويدعى نيدجو ساماردتش.

بالمقابل أعلن وزير العدل في جمهورية صربيا والجبل الأسود زوران ستوكوفتش في تصريحات صحفية نشرت اليوم أن حكومته لن تقدم على اعتقال أربعة من كبار المشتبه بارتكابهم جرائم حرب في كوسوفو عام 1999 من المطلوبين لمحكمة لاهاي.

وقال ستوكوفتش إن اعتقال هؤلاء الأربعة يشكل خطرا على استقرار البلد، موضحا أن هناك خيارين لحل هذه المشكلة وهي إما أن يسلموا أنفسهم طوعا لمحكمة لاهاي أو أن تتم محاكمتهم في المحاكم المحلية.

والمشتبه بهم الأربعة هم رئيس الأركان السابق نيبوجسا بافكوفتش ونائبه فلاديمير لازارفتش وجنرالين آخرين في الشرطة هما فلاستيمير دورجيفتش وسريتن لوكتش. ويعتقد أن دورجيفتش مختبئ في روسيا، في حين يختبئ الثلاثة الآخرون في صربيا.

تجدر الإشارة إلى أن الزعيم السياسي السابق للصرب البوسنيين رادوفان كراديتش وقائدهم العسكري راتكو ملاديتش ما زالا فارين منذ أن اتهمتهما محكمة لاهاي بارتكاب عملية إبادة وجرائم حرب ضد الإنسانية.

المصدر : وكالات