لاجؤون شماليون يقتحمون سفارة سول ببكين

الشرطة الصينية تحاول منع لاجئ كوري شمالي من دخول السفارة الماليزية ببكين (رويترز-أرشيف) 
اقتحم عشرون مواطنا من كوريا الشمالية مبنى القنصلية الكورية الجنوبية في الصين صباح اليوم الجمعة طلبا للجوء السياسي في إطار عملية مكررة تهدف إلى الاستقرار في الشطر الجنوبي من كوريا مرورا بعدد من مقار البعثات الدبلوماسية الأجنبية في بكين. 

ونقل تليفزيون كوريا الجنوبية لقطات لطالبي اللجوء وهم يتسلقون جدارا لدخول مبنى القنصلية في بكين في ساعة مبكرة من صباح اليوم.
 
وقالت مصادر دبلوماسية في سول إن بين طالبي اللجوء أربعة أطفال و14 سيدة.

وخلال شهر سبتمبر/ أيلول الماضي تمكن 44 من طالبي اللجوء الكوريين الشماليين من الوصول إلى هدفهم في الشطر الجنوبي من خلال اقتحام السفارة الكندية في بكين.

وفي شهر يوليو/ تموز الماضي تمكن 460 من لاجئي كوريا الشمالية من الوصول إلى الشطر الجنوبي عبر الأراضي الفيتنامية في عملية سرية كشف عنها النقاب بعد ذلك وأثارت غضبا واسعا في بيونغ يانغ.

ورغم اتفاق بين بيونغ يانغ وبكين لإعادة طالبي اللجوء الكوريين الشماليين, إلا أن الحكومة الصينية لم تتخذ أي إجراء ضد من يطلب اللجوء أو يسعى للوصول إلى كوريا الجنوبية عبر بلد ثالث.

ويقدر المراقبون عدد طالبي اللجوء من الشطر الشمالي لكوريا بنحو مائة ألف شخص يعتقد بأنهم يسعون للهروب من الفقر المتزايد في كوريا الشمالية التي تتعرض لضغوط دولية متزايدة بسبب برنامجها النووي خاصة من الولايات المتحدة.
المصدر : رويترز