أنان يطالب بتسريع الإعمار في أفغانستان

F_UN Secretary General Kofi Annan speaks at the opening of the the UN-sponsored World Summit on the Information Society, 10 December 2003 at the Geneva Palexpo. Delegates from some 175 countries, including about 40 heads of state, are attending the world's first information summit, marking the climax of months of wrangling by governments over key issues such as how to close the technology gap between the north and south and who should rule the Internet. AFP PHOTO/JEAN-PHILIPPE KSIAZEK


طلب الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان أمس الخميس من الحكومة في أفغانستان الإسراع في اتخاذ خطوات لترسيخ التقدم بعد الموافقة على الدستور الجديد الأسبوع الماضي.

وأشار أنان الذي رفع تقريرا عن الوضع في أفغانستان لمجلس الأمن الدولي إلى ضرورة تحسين الوضع الأمني وتسريع عملية إعادة الأعمار.

وقال إنه إذا كان الدستور يوفر ضمانة دائمة لبسط القانون فإن إقراره يجب أن يشكل حافزا للأفغانيين والمجتمع الدولي للتصدي للعقبات التي تواجه تحقيق السلام في أفغانستان.

من ناحيته دعا الأخضر الإبراهيمي الممثل السابق الخاص للأمين العام في أفغانستان إلى إرجاء الانتخابات الرئاسية المقبلة المقررة في يونيو/ حزيران المقبل بسبب البطء في عمليات تسجيل الناخبين، وطالب الجهات المختصة بالإسراع في هذه العملية.

واعتبر أن الحكومة الأفغانية مطالبة بالقيام بالمزيد من الخطوات لمنع حالات استياء في الأوساط الشعبية قد تستفيد منها عناصر طالبان وما سماهم بالمتطرفين في المناطق التي ينشطون فيها.

وأقر مجلس اللويا جيرغا في الرابع من يناير/ كانون الثاني الحالي الدستور الأفغاني الجديد الذي يمهد السبيل لأول انتخابات رئاسية في البلاد.

ويعتبر إقرار الدستور خطوة على طريق تطبيق مقررات نقل السلطة التي أقرها مؤتمر بون الذي انعقد نهاية العام 2001 عقب الحرب على أفغانستان بمشاركة مختلف الفصائل الأفغانية، وأفضى إلى تشكيل الحكومة الانتقالية الحالية التي يرأسها حامد كرزاي.

المصدر : الفرنسية