الكونغرس الأميركي يحقق مع مؤسسات خيرية إسلامية


بدأت لجنة تابعة لمجلس الشيوخ الأميركي (الكونغرس) تحقيقا يشمل 25 مؤسسة خيرية إسلامية تعمل في الولايات المتحدة بهدف التحقق من مصادر تمويلها والجهات المستفيدة منها.

وأعلنت لجنة المال في الكونغرس أمس أنها طلبت من السلطات الضريبية توفير كافة الوثائق التي قدمتها هذه المؤسسات.

وقال الرئيس الجمهوري للجنة تشارلز غراسلي والنائب الديمقراطي ماكس بوكس إنهما يريدان فتح تحقيق حول هذه الجمعيات على خلفية ما تعتبره الحكومة "الدور الأساسي الذي تضطلع به مؤسسات ومنظمات خيرية في تمويل الإرهاب".

وشددت اللجنة على أنها تريد معرفة الجهات التي تصل إليها هذه المساعدات الموزعة والجهات المانحة لها.

ومن ضمن هذه المؤسسات "الأرض المقدسة للإغاثة والتنمية" (هولي لاند) ومؤسسة "الإغاثة الدولية" (غلوبال ريليف) اللتان جمدت الحكومة الأميركية أصولهما للاشتباه بعلاقاتهما بما يسمى بالإرهاب.

كذلك تضم اللائحة الجمعية الإسلامية لأميركا الشمالية وهي منظمة تضم عدة جمعيات دينية وثقافية تعمل في الولايات المتحدة بالإضافة إلى وكالة الإغاثة الإسلامية الأميركية التي تؤكد أنها تسعى إلى إقامة ميتم في بغداد يمكنه استقبال أكثر من ثلاثة آلاف طفل.

المصدر : الفرنسية

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة