الأحزاب الكشميرية تشكل فريقا للتفاوض مع الهند

Leaders of Kashmir's All Parties Hurriyat (Freedom) Conference (APHC), Abdul Gani Bhat (L), Moulvi Abass Ansari (C) and Umar Farooq meet in Srinagar September 8, 2003. A bloc of groups plans to break away from Indian Kashmir's separatist alliance, dealing a blow to hope for wide-ranging talks with the Indian government on the future of the disputed region. REUTERS/Fayaz Kabli

شكل تحالف حريات للأحزاب الكشميرية, فريقا من خمسة أعضاء للتفاوض مع الحكومة الهندية بشأن تسوية القضية الكشميرية.

وسيمثل الكشميريين هذا الفريق المؤلف مما يعرف بالقيادات المعتدلة في تحالف الأحزاب الكشميرية في حين سيمثل الجانب الهندي نائب رئيس الوزراء لال كريشنا أدفاني.

وتعقد المفاوضات في 22 يناير/ كانون الثاني الجاري بنيودلي وهي أول مفاوضات مباشرة بين الجانبين لإنهاء الصراع بكشمير.

وأكد القيادي البارز في تحالف حريات عبد الغني بات أن المحادثات ستجري وفق مبادئ ثابتة ولتحقيق أهداف الشعب الكشميري في ضوء المعطيات على أرض الواقع. وأعرب بات في مؤتمر صحفي بسرينغار عن تفاؤل حذر تجاه نتائج المفاوضات.

وقال إن تهديدات إحدى الجماعات الكشميرية المسلحة باغتيال قادة التحالف المشاركين في المحادثات لن ترهبهم. ودعا بات تحالف المجاهدين الكشميريين وعلى رأسه حزب المجاهدين للانضمام إلى المحادثات مع الحكومة الهندية.

وكان المتحدث باسم تحالف المجاهدين سيد صداقت حسين قد أعلن أن المقاتلين الكشميريين لن يسمحوا "بنجاح أي مؤامرة ضد حركة تحرير كشمير".

وقد انفجرت اليوم سيارة ملغومة في سرينغار مما أدى إلى جرح جندي هندي في هجوم تبناه المقاتلون الكشميريون. كما لقي مقاتل كشميري مصرعه في اشتباك مع القوات الهندية بالمدينة.

المصدر : الجزيرة + وكالات

المزيد من أحزاب وجماعات
الأكثر قراءة