مقتل ستة وجرح 25 بانفجار قنبلة في كشمير

Indian soldiers stand by the wreckage of an army car damaged by a bomb used in an attack against an Indian army convoy in the outskirts of Srinagar, 06 September 2003. At least six people were killed and 25 injured when a powerful blast went off as an Indian army convoy drove through a fruit market in Kashmir's summer capital Srinagar


قال المتحدث باسم قوات أمن الحدود الهندية إن ستة أشخاص على الأقل قتلوا وجرح 25 آخرون إصابات بعضهم خطيرة في انفجار قوي وقع أثناء مرور قافلة عسكرية قرب سوق للفاكهة في سرينغار العاصمة الصيفية للجزء الذي تسيطر عليه الهند من كشمير.

وقال رئيس الشرطة في الإقليم كيه راجيندران إن القنبلة زرعت في سيارة وتركت قرب بوابة سوق الفاكهة. وأفاد شهود عيان أن الانفجار دمر خمس آليات من بينها واحدة يستخدمها الجيش، كما تم نشر الجنود في السوق الواقعة على مشارف المدينة.

وأغلق أصحاب المحلات متاجرهم وضربت قوات الأمن طوقا في المنطقة بأكملها، كما تسبب الانفجار في تعطيل حركة المرور على الطريق السريع المجاور.

ويقع سوق الفاكهة قرب منطقة باتامالو في سرينغار المدينة الرئيسية في الإقليم ذي الأغلبية المسلمة، ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها حتى الآن.

وبهذا الحادث يرتفع عدد القتلى في كشمير الخاضعة للسيطرة الهندية إلى 71 قتيلا منذ الأحد الماضي أي بعد يوم من مقتل غازي بابا أحد أبرز قادة المقاتلين الكشميريين في مدينة سرينغار.

وكان بابا على قائمة أهم المطلوبين في الهند حيث يتهم بتدبير الهجوم على البرلمان الهندي في ديسمبر/ كانون الأول 2001 الذي قتل فيه 15 شخصا من بينهم المهاجمون الخمسة وأدى إلى نشوب أزمة بين الهند وباكستان.

المصدر : الجزيرة + وكالات