مقتل زعيم بنغالي معارض في هجوم بقنبلة

Bangladesh's former prime minister Sheikh Hasina, flanked by other party leaders, waves at her supporters standing on a pedal of jeep after attaining bail from a court in a graft charge in Dhaka, on Aug 30, 2003. The court granter her bail as she signed a bond worth 100,000 taka ($1,712). REUTERS/Rafiqur Rahman

undefinedأعلنت مصادر الشرطة وشهود عيان في بنغلاديش أن زعيما معارضا قتل وأصيب 10 أشخاص آخرين على الأقل بجروح عندما ألقى مهاجمون مجهولون قنبلة عليهم السبت في مدينة خولنا جنوبي البلاد.

وأوضح شهود العيان أن قمر الإسلام كوتو وهو زعيم محلي برابطة عوامي حزب المعارضة الرئيسي كان يلقي كلمة أمام مجموعة من الأشخاص خارج مكتب الحزب عندما وقع الحادث. وقال صحفيون محليون إن ستة من الجرحى في حالة حرجة.

وذكرت مصادر أمنية أنه لم يعلن أحد مسؤوليته عن الحادث في حين قال أحد ضباط الشرطة "ليس لدينا حتى الآن معلومات تشير إلى منفذي الهجوم".

وكان الزعيم البارز في رابطة عوامي منجور الإمام واثنان آخران قتلا بالرصاص على أيدي مسلحين من حركة سرية في خولانا يوم 25 أغسطس/ آب الماضي.

ونظمت الرابطة بزعامة رئيسة الوزراء السابقة الشيخة حسينة احتجاجات عامة، ودعت إلى إضراب يوم 25 سبتمبر/ أيلول احتجاجا على "عمليات قتل لزعماء المعارضة ونشطاء" على يد الحزب القومي البنغالي الحاكم بزعامة خالدة ضياء. ورفض الحزب القومي تلك المزاعم.

وخسرت حسينة السلطة التي ذهبت إلى خالدة ضياء في انتخابات عام 2001 التي وصفها مراقبون أجانب ومحليون بأنها نزيهة وسلمية.

المصدر : وكالات