مؤسسة خيرية سعودية تعلق نشاطاتها في ملاوي

علقت مؤسسة خيرية سعودية اليوم نشاطاتها ومساعداتها في ملاوي بعد ثلاثة أشهر على اعتقال مديرها في هذا البلد بتهمة الارتباط بتنظيم القاعدة.

وكان مدير المؤسسة فهد البهلي من بين خمسة مسلمين أجانب اعتقلتهم الشرطة في يونيو/ حزيران الماضي في مدينة بلانتير بالتنسيق مع وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية (CIA).

وقد سلم الخمسة إلى السلطات الأميركية حيث قامت الـCIA بالتحقيق معهم طوال شهر خارج ملاوي في مكان بقي سريا.

وبغياب أي أدلة عن علاقتهم المفترضة بالقاعدة أفرج عنهم وسلموا إلى السلطات السودانية حيث أطلق سراحهم في الخرطوم. والخمسة إضافة إلى البهلي هم تركيان وسوداني وكيني، كانوا يقيمون بشكل شرعي في ملاوي.

وقال بيان صادر عن المنظمة السعودية التي تعرف باسم اللجنة السعودية الخاصة للمساعدة وزع في ملاوي "سننتظر نتائج المحادثات بين مسؤولين في ملاوي ولجنتنا وإعادة الأثاث الذي صودر من مكاتبنا".

وطالبت المؤسسة باعتذارات خطية من حكومة رئيس ملاوي باكيلي مولوزي عن إجراءات الاعتقال ومصادرة ممتلكاتها.

هذا وقد رفض وزير الإعلام في ملاوي أنطوني ليفوزا التعليق عن موقف حكومته من الحادث.

وكانت هذه المنظمة تقوم بتشغيل نحو 500 شخص في ملاوي وتقوم بتوزيع مواد غذائية على السكان وتدير مستوصفات طبية تعنى بأمراض العين بشكل خاص وتمول برامج لمكافحة الملاريا.

المصدر : الفرنسية