لجنة التحقيق بمقتل كيلي تستدعي هون وكامبل

لجنة التحقيق في قضية كيلي تستدعي مسؤولين للشهادة (الفرنسية_أرشيف)
ذكرت اللجنة القضائية التي تحقق في وفاة خبير الأسلحة البريطاني السابق ديفد كيلي اليوم أنه سيتم استدعاء كل من وزير الدفاع البريطاني جيف هون وأليستر كامبل المستشار الإعلامي السابق لرئيس الوزراء البريطاني توني بلير مرة أخرى للإدلاء بشهادتهما حيال القضية.

وفي بيان افتتاحي أورد المستشار المسؤول عن التحقيقات في القضية جيمس دينغمانز قائمة طويلة من الشهود من الحكومة ومن هيئة الإذاعة البريطانية (BBC), وقال إن بوسع المحامين الممثلين لجميع الأطراف استجوابهم خلال الأسبوعين القادمين.

وقال دينغمانز إنه سيتم استدعاء بعض الشهود الرئيسيين للاستماع لشهاداتهم ولإلقاء مزيد من الضوء على الأحداث التي قادت إلى انتحار الخبير كيلي في يوليو/ تموز الماضي.

وقد رفض هون الدعوات التي طالبت باستقالته بسبب الادعاءات بأنه لعب دورا رئيسيا في قرار الكشف عن اسم كيلي كمصدر لتقرير (BBC) بأن الحكومة البريطانية ضخمت قضية الأسلحة العراقية لتبرير شن الحرب، في حين قدم كامبل استقالته في 29 أغسطس/ آب وذلك بعد وقت قصير من الإدلاء بشهادته الأولى.

كما سيظهر في التحقيق بعض الشخصيات المهمة التي ستشمل مراسل (BBC) أندرو غليغان ومديرها ريتشارد سامبرووك. وكان غليغان قد ادعى في مايو/ أيار -على خلفية حديثه مع كيلي- بأن الملف المقدم من المخابرات البريطانية عام 2002 عن سعي العراق للحصول على أسلحة دمار شامل تم تضخيمها تحت ضغط سياسي.

يشار إلى أنه عثر على جثة كيلي وقد قطعت شرايين معصمه في غابة قريبة من منزله في 18 يوليو/ تموز الماضي بعد أيام من مثوله أمام لجنة برلمانية.

المصدر : وكالات