طهران تنوي محاكمة معتقلي القاعدة

منظر عام لشوارع العاصمة الإيرانية طهران


undefinedذكرت مصادر صحفية محلية أن إيران تنوي محاكمة أعضاء تنظيم القاعدة المعتقلين لديها والذين أسقطت عنهم جنسيات دولهم.

ونقلت صحيفة "انتخاب" عن وزير الاستخبارات علي يونسي قوله "سيحاكم المحتجزون الذي سحبت جنسياتهم في إيران ولا يمكن تسليمهم لدول أخرى"، موضحا أن ذلك سيتم وفقا "للإجراءات القانونية المتعارف عليها".

واعترفت طهران الشهر الماضي بأنها تحتجز عددا من كبار قادة القاعدة الذين فروا من أفغانستان إثر سقوط حكومة طالبان، لكنها ترفض الإفصاح عن أسمائهم.

وتقول الحكومة الإيرانية إنها لن تسلم أيا من هؤلاء المعتقلين إلى واشنطن، وتنفي تقارير إعلامية أميركية تفيد أنها تحاول إبرام اتفاق مع الولايات المتحدة لتبادل السجناء.

ويعتقد أن من بين المحتجزين في إيران سليمان أبوغيث الكويتي المولد الذي أصبح متحدثا باسم التنظيم إثر هجمات 11 سبتمبر/ أيلول 2001. وذكرت تقارير الشهر الماضي أن الكويت رفضت تسمله من إيران بحجة أنها أسقطت عنه الجنسية.

وقالت إيران إنها ستسلم بعض المحتجزين من أعضاء القاعدة "لدول صديقة" لم تحددها، وإن من ارتكبوا منهم جرائم في إيران سيحاكمون أمام محاكم إيرانية.

واتهمت واشنطن طهران بإيواء نشطاء من القاعدة وكثفت ضغوطها عليها بعد سلسلة من التفجيرات بالسعودية، قائلة إن العقول المدبرة لها موجودة في إيران. ونفت طهران بشدة هذه المزاعم وقالت إنها اعتقلت ورحلت أكثر من 500 من المشتبه في انتمائهم للقاعدة العام الماضي.

المصدر : رويترز