المتهم بتفجيرات بالي يستأنف حكم الإعدام

أمروزي يبتسم أثناء تلاوة الحكم (الفرنسية)
أعلن أحد محامي الدفاع عن أمروزي بن نوهاسييم المتهم الرئيس في تفجيرات بالي التي وقعت العام الماضي أنه سيستأنف حكم الإعدام الذي صدر بحق موكله. وقال المحامي ويرمان عدنان للصحفيين بعد النطق بالحكم "أول شيء سوف نستأنف صباح الغد".

وأمام أمروزي (40 عاما) سبعة أيام لاستئناف الحكم. لكن محامين آخرين له قالوا إنه لن يفعل ذلك لأنه "يريد الانتهاء من كل هذه القضية". ويمكن أن يمضي أمروزي سنوات في السجن قبل تنفيذ الحكم الذي صدر بحقه.

وتلقى أمروزي الحكم بابتسامة عريضة ملوحا بقبضة يده قبل أن تصطحبه الشرطة وسط تصفيق الحاضرين في الجلسة الذين رحبوا بالحكم. ومنذ أسبوع أكد أنه يريد أن "يموت شهيدا" موضحا أن مئات من الناشطين الآخرين مستعدون للسير على خطاه.

وقد أصدرت المحكمة –المكونة من خمسة قضاة- حكما بالإعدام رميا بالرصاص على أمروزي بعد إدانته بالتهم المنسوبة إليه. وأمروزي هو مالك الحافلة التي استخدمت في عملية التفجير التي أوقعت أكثر من 200 قتيل معظمهم من الغربيين. كما أن شقيقي أمروزي من بين 34 متهما في إطار التحقيق في هجوم بالي. وسيصدر الحكم عليهم في الأسابيع المقبلة.

سيارة مشتعلة جراء الانفجار الذي وقع بفندق ماريوت بجاكرتا أول أمس (رويترز)
انفجار جاكرتا
وتأتي نهاية محاكمة أمروزي بعد يومين من انفجار وقع في فندق ماريوت في العاصمة جاكرتا خلف 10 قتلى. وبهذا الصدد أعلنت الشرطة الإندونيسية أنها حددت -على ما يبدو- هوية قائد السيارة التي استخدمت في تفجير الفندق ويدعى أسمال.

وأشار مصدر أمني إلى أنه تم قبل أسابيع اعتراض رسالة إلكترونية تتضمن الشفرة نفسها التي يستخدمها عناصر الجماعة الإسلامية للإشارة إلى استعدادهم للقيام بعملية انتحارية. وأوضح المصدر أن أفرادا من عائلة أسمال سيخضعون لتحليل الحمض النووي لمقارنتها مع البقايا التي عثر عليها في الشاحنة.

في سياق متصل قالت مصادر في الشرطة ومحطة تلفزيونية محلية اليوم إن الشرطة الإندونيسية ألقت القبض على رجلين يشتبه في تورطهما في محاولة تفجير البرلمان الشهر الماضي.

وصرح مصدر كبير في الشرطة بأن الاثنين اعتقلا بسبب الهجوم على البرلمان الذي لم يسفر عن سقوط قتلى. وفي وقت سابق كانت محطة مترو التلفزيونية وهي القناة الإخبارية الرئيسية في إندونيسيا ذكرت أن الاثنين اعتقلا بسبب الانفجار الذي وقع في ماريوت يوم الثلاثاء والذي سقط فيه 10 قتلى و150 جريحا.

المصدر : وكالات