إصابة العشرات في انفجار كبير بمحطة وقود وسط أنقرة

قال شهود ومسؤولون إن انفجارا هائلا وقع في محطة بنزين بوسط أنقرة بينما كانت شاحنة صهريج تفرغ حمولة من الغاز الطبيعي المسال ما أسفر عن إصابة 135 شخصا أمس السبت.

وذكرت وكالة أنباء الأناضول الحكومية أن قاعة أفراح فوق محطة البنزين تتسع لحوالي 300 فرد كانت ممتلئة بالمدعوين عندما وقع الانفجار. وقال وزير الصحة رجب أكداج للصحفيين في مكان الحادث إن 135 فردا أصيبوا ولم يسقط قتلى.

وأفادت محطة أن.تي.في. التلفزيونية الخاصة أن أكثر من 100 نقلوا إلى المستشفى. وعرضت المحطة صورا لحريق كبير امتد إلى عدة مبان وتحدثت عن وصول عدة سيارات إسعاف إلى المكان.

وأظهرت لقطات تلفزيونية كرة لهب ضخمة تغلف المحطة مع امتداد ألسنة النيران إلى مبان قريبة في الضاحية العمالية في حين تناثرت عربات متفحمة في الشارع. وقالت الشرطة إن المنطقة أخليت وإن الشوارع أغلقت أمام حركة المرور.

وأضاف الشهود أن عدة انفجارات أعقبت الانفجار الأول أدت إلى اندلاع حريق كبير وانتشار سحب الدخان في سماء المنطقة.

وقال مراسل الجزيرة في أنقرة إن التحقيقات الرسمية الأولية تشير إلى أن الإهمال كان السبب في وقوع الحادث.

ووصل رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان إلى المكان مع عدد من الوزراء بينما يواصل رجال الإطفاء جهودهم للسيطرة على الحريق.

المصدر : الجزيرة + وكالات