عباس يبحث مع سولانا خارطة الطريق


توجه الممثل الأعلى لسياسة الاتحاد الأوروبي الخارجية خافيير سولانا إلى كان جنوبي فرنسا للاجتماع برئيس الوزراء الفلسطيني محمود عباس.

ويرافق سولانا مبعوث الاتحاد الأوروبي الجديد إلى الشرق الأوسط البلجيكي مارك أوت الذي عين مؤخرا محل الإسباني ميغيل موراتينوس.

ويهدف الاجتماع إلى بحث تطبيق خارطة الطريق والتأكيد مجددا على التزام الاتحاد الأوروبي بعملية السلام. وفي إعلان مشترك حول الشرق الأوسط نشر يوم 21 يوليو/ تموز، جدد وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي تمسكهم بعملية السلام لحل النزاع الإسرائيلي الفلسطيني.

وطلبوا من الطرفين "الالتزام باتفاق وقف إطلاق النار بحزم وتفادي الاستفزازات والمضي قدما في اتخاذ تدابير الثقة". وفي وقت سابق أنهى رئيس الوزراء الفلسطيني زيارة إلى الرباط أطلع فيها العاهل المغربي محمد السادس على نتائج محادثاته مع الرئيس الأميركي جورج بوش في واشنطن.

وقال عباس في هذا السياق إن المسؤولين الأميركيين متمسكون بخارطة الطريق. وجدد عباس تأكيد المطالب الفلسطينية الخاصة بقضايا الأسرى والانسحاب إلى مواقع ما قبل اندلاع انتفاضة الأقصى، وكذلك ما يتعلق بالجدار الأمني والتوسع الاستيطاني الإسرائيلي .

وأضاف أيضا أنه تناول مع العاهل المغربي إمكانية الدعوة إلى اجتماع لجنة القدس التي يترأسها الملك محمد السادس.

المصدر : وكالات

المزيد من تكتلات إقليمية ودولية
الأكثر قراءة