محاضر يكافئ شيراك لمعارضته حرب العراق

Visiting French President Jacques Chirac (L) meets Malaysian Prime Minister Mahathir Mohamad outside the latter's office in Putrajaya 22 July 2003. Chirac on Tuesday made a five-hour stopover, which is the first trip by a French head of state, on his way to New Caledonia.

أكد الرئيس الفرنسي جاك شيراك أن العالم يجب ألا يحكمه "قانون الغاب". وقال أثناء تسلمه جائزة كوالالمبور العالمية للسلام لمعارضته الحرب على العراق "إننا لا يمكن أن نوافق بعد الآن على قانون الأقوى، فنحن بحاجة إلى بناء دولي وآلية دولية تعزز المشاركة الجماعية وتنحي أحادية القرار".

وأضاف شيراك أثناء زيارة له إلى ماليزيا تسلم خلالها الجائزة من رئيس الوزراء الماليزي محاضر محمد الذي كان أيضا معارضا للحرب على العراق "إن على كل الدول أن يكون لها صوت مسموع دون أن تشعر بالتهميش أو الإذلال، وذلك سيكون دون شك أساس السلام في العالم.

وأفاد مسؤولون أن الرئيسين بحثا التطورات في العراق والشرق الأوسط والأزمة في شبه الجزيرة الكورية. ودعا شيراك ومحاضر الأمم المتحدة للعب دور رئيسي في عراق ما بعد الحرب.

وكان شيراك قد أعلن الأسبوع الماضي أن فرنسا لن تشارك في قوة حفظ السلام في العراق إذا لم يتم تشكيل تلك القوة بتفويض من الأمم المتحدة.

وكانت ماليزيا قد أبرمت العام الماضي صفقة بقيمة 1.04 بليون يورو (972 مليون دولار آنذاك) لشراء ثلاث غواصات فرنسية لتشكيل أول أسطول لها بموجب برنامج تحديث عسكري.

المصدر : الفرنسية