بيونغ يانغ تتهم واشنطن بالإعداد لمهاجمتها

A South Korean tank commander (R) shakes hands with his American counterpart following a training exercise 25 km (15 miles) south of the Demilitarized Zone which separates the country with communist North Korea March 23, 2003. The soldiers were taking part in a force on force tank battle between South Korean and United States forces, part of an annual military exercise called Foal Eagle. REUTERS/Darren Whiteside

اتهمت كوريا الشمالية اليوم الولايات المتحدة بالإعداد لهجوم وقائي عليها إثر قيام واشنطن بإعادة انتشار قواتها في كوريا الجنوبية وفي المنطقة.

وقالت وسائل الإعلام الرسمية إن طلب واشنطن إجراء محادثات متعددة الأطراف لحل الأزمة بشأن برنامج الأسلحة النووية ليس إلا قناعا تخفي خلفه طموحاتها العسكرية.

وأفادت صحيفة مينجو جوسون الرسمية أنه "نظرا لفشل واشنطن في إيجاد تسوية للمسألة النووية فإنها تسعى إلى تحقيق هدفها الإجرامي بأي ثمن عن طريق القيام بهجوم وقائي".

وقالت وكالة الأنباء الكورية الشمالية إن عملية إعادة الانتشار المخطط لها التي تقوم بها القوات الأميركية المتمركزة في كوريا الجنوبية تهدف إلى احتلال "مواقع ملائمة لشن هجوم وقائي على كوريا الشمالية".

وأضافت أنه تم نشر قاذفات بعيدة المدى في غوام غرب المحيط الهادي ومقاتلات إف/117. وذكرت أنه من الواضح أن هذه التحركات قامت بها الولايات المتحدة خلف ستار المحادثات المتعددة الأطراف.

وحذرت بيونغ يانغ واشنطن من أنها ستتخذ إجراءات للدفاع عن نفسها إذا تعرضت لأي هجوم وأن هذه الإجراءات ستشمل كل الوسائل المتاحة التي تعادل ما تملكه الولايات المتحدة.

المصدر : الفرنسية

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة