عـاجـل: ترامب يوجه بالاستفادة من احتياطات النفط عند الحاجة بعد الهجمات على السعودية وبكميات تضمن إمدادات النفط

الرئيس الكونغولي يدعو إلى تحقيق الوحدة الوطنية

جوزيف كابيلا
دعا الرئيس الكونغولي جوزيف كابيلا في كلمة وجهها إلى الشعب مساء أمس إلى الوحدة مؤكدا أن عملية السلام في جمهورية الكونغو الديمقراطية "لا رجعة فيها".

وقال الرئيس في الكلمة التي ألقاها بعد أن أدى أعضاء الحكومة اليمين القانونية إن هذا الحدث "يشكل دليلا كافيا على أن عملية السلام لا رجعة فيها". ودون أن يشير إلى الوزراء الأعضاء في أكبر حركتين متمردتين بالبلاد والذين رفضوا أداء القسم, قال كابيلا إن "المهم هو وضع مصلحة الأمة قبل كل شيء والإيمان بأن عملنا اليوم يمكن أن يؤثر بشكل دائم على مصير البلاد".

وأكد الرئيس الكونغولي أن الفترة الانتقالية "ستسمح بترسيخ الممارسات الديمقراطية في احترام قوانين الجمهورية وتشجيع الحريات الأساسية وحقوق المواطنين".

وكان 25 وزيرا و16 من نواب الوزراء قد أدوا القسم أمس، في حين رفض الوزراء الأعضاء في التجمع الكونغولي للديمقراطية المدعوم من طرف رواندا وحركة تحرير الكونغو التي تساندها أوغندا أداء القسم أمام الرئيس كابيلا.

وفي تصريح لوكالة الأنباء الفرنسية قال مسؤول العلاقات الخارجية في التجمع الكونغولي للديمقراطية كريسبين كاباسيلي تشيمانغا إن "الوزراء ونواب الوزراء الأعضاء في التجمع والحركة يرفضون أداء القسم (...) لأنهم لا يريدون تكريس
ديكتاتورية جديدة في جمهورية الكونغو الديمقراطية".

في حين تأسف وزير الخارجية غوندا مانجاليبي (عضو حركة تحرير الكونغو) لغياب وزراء الحركتين المتمردتين ناسبا ذلك إلى "تأويل خاطئ لنص اليمين" نافيا أن يكون لهذه المقاطعة انعكاسات على الحكومة الانتقالية.

وتزامنا مع حفل أداء القسم بالعاصمة كينشاسا، جرح عشرات الأشخاص في اشتباكات ببوكافو جنوب شرق سودكيفو (شرق البلاد) مع قوات الأمن التابعة للتجمع الكونغولي للديمقراطية أثناء احتفالات شعبية بالميلاد الرسمي للحكومة الجديدة.

وكان رئيس التجمع الكونغولي للديمقراطية أزارياس روبيروا ورئيس حركة تحرير الكونغو جان بيار بيمبا قد أقسما اليمين الخميس كنائبين لرئيس الحكومة.

ومن جهته هنأ الرئيس الأميركي جورج بوش نظيره الكونغولي على إقامة حكومة وحدة وطنية، كما هنأ أيضا نواب رئيس الحكومة الانتقالية الأربعة الذين يمثلون مختلف التيارات السياسية في البلاد, داعيا الدول المجاورة للكونغو الديمقراطية إلى دعم الحكومة الجديدة في هذه المرحلة الحاسمة.

كما رحب الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان بأداء النواب الأربعة اليمين يوم الخميس الماضي لقيادة حكومة تقاسم السلطة الانتقالية بجمهورية الكونغو الديمقراطية.

المصدر : وكالات