طهران توافق بشروط على البروتوكول النووي

وزير الخارجية الإيراني مع مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية أثناء زيارة الأخير لإيران (أرشيف)
قال نائب وزير الخارجية الإيراني غليامالي خوسر إن بلاده تحبذ توقيع بروتوكول إضافي يسمح للمفتشين الدوليين بالقيام بعمليات تفتيش أكثر صرامة.

ولكن خوسر الذي يزور موسكو حاليا أكد أن التوصل إلى اتفاق سيتوقف على توضيح حقوق كل من إيران والوكالة الدولية للطاقة الذرية، وأن إيران غير ملزمة في الوقت الراهن إلا بقبول عمليات تفتيش يتم الترتيب لها مسبقا لمواقع أعلنت عنها.

وتطالب الولايات المتحدة وبعض الدول الأخرى طهران بالتوقيع على بروتوكول إضافي ملحق بمعاهدة الحد من انتشار الأسلحة النووية يسمح لمفتشي الوكالة الدولية بالقيام بعمليات تفتيش مفاجئة.

ومع أن روسيا تقوم ببناء أول محطة طاقة نووية إيرانية فهي تحث طهران على القبول بهذه العمليات بضغط من الولايات المتحدة التي تزعم بأن إيران تنفذ برنامجا سريا للأسلحة النووية. وتحث واشنطن موسكو على وقف تعاونها النووي مع إيران.

وكان نائب الرئيس الإيراني للشؤون النووية غلام رضا آغا زاده طلب في وقت سابق من هذا الشهر من الوكالة الدولية للطاقة الذرية أن تكون أكثر دقة فيما يتعلق بمطالبها من إيران.

المصدر : الفرنسية