مقتل شخصين في الكونغو الديمقراطية

f: Hema fighters from UPC (Union of Conolese Patriots) sit, 11 June 2003, in Bunia, northeast of Democratic Republic of Congo. About 200 Artemis troops, mainly French soldiers, had arrived in Bunia Wednesday, and some of hem began to take up strategic positions around the town aimed at protecting civilians and UN personnel in the town, where inter-ethnic clashes  have claimed hundreds of lives in recent weeks

قتل شخصان في بلدة بونيا في جمهورية الكونغو الديمقراطية إثر إطلاق نار كثيف شهدته البلدة بين مليشيات متنازعة.

وقال متحدث باسم الأمم المتحدة في البلدة -التي تقع في شمالي شرقي الكونغو وتنتشر فيها قوة متعددة الجنسيات بقيادة فرنسا- إن القتال اندلع في جميع أرجاء البلدة مشيراً إلى وجود تقارير عن مقتل شخصين على الأقل في الميدان الرئيسي في البلدة.

وتجدد القتال بعد أن قتلت القوة التي تقودها فرنسا مقاتلاً واحداً على الأقل من مليشيا هيما أثناء مهاجمتها لمعسكر تابع للجماعة الرئيسية في قبائل هيما. وأدى القتال بين مليشيات هيما وليندو إلى قتل المئات منذ مايو/ أيار الماضي.

ويذكر أن التجمع الكونغولي من أجل الديقراطية وهي أبرز حركة تمرد في جمهورية الكونغو أعلنت أمس انتهاء الحرب ضد حكومة كينشاسا، وتعهدت بالعمل بطريقة سلمية من أجل نجاح العملية الانتقالية في جمهورية الكونغو الديمقراطية.

المصدر : رويترز

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة