عـاجـل: وزارة الدفاع الأميركية: لدينا القوة الكافية في الشرق الأوسط لحماية قواتنا وردع أي هجوم ضدها

وزراء جنوب آسيا يتفقون على عقد قمة بباكستان

حديث نادر بين برويز مشرف وفاجبايي خلال قمة سارك السابقة في كتماندو (رويترز)
قرر وزراء خارجية الدول السبع الأعضاء في رابطة جنوب آسيا للتعاون الإقليمي (سارك)أثناء اجتماعهم في العاصمة النيبالية كتماندو عقد قمة بباكستان في الرابع من يناير/ كانون الثاني المقبل.

وقال كانوال سيبال المدير العام بوزارة الخارجية الهندية إن القمة التي سيحضرها زعماء المنطقة ستكون فرصة جيدة لإجراء محادثات عالية المستوى بين الهند وباكستان.

وتضم رابطة جنوب آسيا بنغلاديش وبوتان والهند وجزر المالديف ونيبال وباكستان وسريلانكا وهي تمثل مجتمعة نحو ربع سكان العالم.

وكان من المقرر عقد القمة التي طال انتظارها في وقت سابق من العام الحالي لكنها أجلت بسبب التوترات السياسية بين الهند وباكستان. ويحاول البلدان الآن تحسين علاقاتهما بواسطة إعادة العلاقات الدبلوماسية وإعادة شبكات النقل ابتداء من يوم غد الجمعة.

وشهدت العلاقات بين الهند وباكستان -اللتين كانتا على حافة الحرب العام الماضي- بعض التحسن منذ أعلن رئيس الوزراء الهندي أتال بيهاري فاجبايي في أبريل/ نيسان الماضي عزمه على تحقيق السلام بين البلدين أثناء فترة ولايته.

ومنذ ذلك الحين حققت إسلام آباد ونيودلهي تقدما حثيثا ومتواصلا لإعادة العلاقات بينهما, واتصل رئيس الوزراء الباكستاني ظفر الله خان جمالي بفاجبايي هاتفيا ودعاه إلى إسلام آباد. ولم تجر محادثات رسمية بين البلدين منذ يوليو/ تموز 2001.

ويرى المراقبون أن القمة القادمة ستكون فرصة لعقد اجتماع غير رسمي بين فاجبايي وجمالي على هامش القمة لتمهيد الطريق لإجراء مزيد من المحادثات الرسمية في ما بعد.

المصدر : وكالات