عـاجـل: مراسل الجزيرة: إصابة فلسطينية برصاص قوات الاحتلال عند حاجز قلنديا بالضفة الغربية بزعم محاولة تنفيذ عملية طعن

كانبيرا تهدد بالاعتراض على إعدام أسترالي في غوانتانامو

جنود أميركيون يقتادون أسيرا بقاعدة غوانتانامو (أرشيف)
أكد وزير الدفاع الأسترالي روبرت هيل أن أستراليا ستحتج لدى الولايات المتحدة إذا صدر حكم الإعدام على الأسترالي ديفد هيكس الذي قاتل في صفوف حركة طالبان، وتشتبه الولايات المتحدة في إقامته علاقات مع تنظيم القاعدة.

وقال هيل في مقابلة مع التلفزيون الأسترالي إن احتجاج بلاده ينبع من كون هذه العقوبة لا وجود لها في أستراليا، ولكنه استبعد صدور حكم بالإعدام على هيكس.

ولم توجه أي تهمة إلى هيكس (27 عاما) شأنه شأن بقية المعتقلين، غير أن مسؤولين بالجيش الأميركي أكدوا أنه سيكون من بين أول ستة معتقلين سيمثلون أمام لجنة عسكرية وقد يحكم عليه بالإعدام.

وقال ناطق باسم المدعي العام للجيش الأميركي إنه من السابق لأوانه توقع صدور حكم بإعدام ديفد هيكس الذي اعتقله الجيش الأميركي في نوفمبر/ تشرين الثاني 2001 عندما كان يقاتل في صفوف طالبان في أفغانستان واشتبه بأنه تلقى تدريبات مع تنظيم القاعدة. وهو معتقل منذ ذلك الحين مع 600 شخص آخرين من جنسيات مختلفة في قاعدة غوانتانامو.

وقد أثار قرار الرئيس الأميركي جورج بوش محاكمة معتقلي غوانتانامو أمام محكمة عسكرية ومنعهم من اختيار محام انتقادات شديدة من جانب منظمات الدفاع عن حقوق الإنسان عبر العالم. وعبرت الحكومة البريطانية عن تحفظات كبيرة إزاء هذه الإجراءات.

المصدر : الفرنسية