عـاجـل: الهيئة العليا المستقلة للانتخابات في تونس: تأهل قيس سعيّد ونبيل القروي للجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية

سترو يحذر إيران بشأن برنامجها النووي

كمال خرازي وجاك سترو أثناء مؤتمرهما الصحفي بطهران (الفرنسية)
بحث وزير الخارجية البريطاني جاك سترو في طهران مع نظيره الإيراني كمال خرازي بشأن مواضيع مهمة على رأسها الملف النووي الإيراني إضافة إلى الأوضاع في العراق وعملية السلام في الشرق الأوسط والحرب العالمية على الإرهاب والتعاون مع الاتحاد الأوروبي.

وتأتي زيارة سترو لإيران -وهي الرابعة في غضون عامين- في أجواء من التوتر تسود إيران بسبب مطالبة الولايات المتحدة لها بمزيد من الديمقراطية والانفتاح إضافة إلى إعلان صريح من واشنطن بأنها لن تسمح لإيران التي صنفها بوش في خانة محور الشر بامتلاك أسلحة نووية.

وقال سترو في مؤتمر صحفي مشترك مع خرازي في ختام المحادثات أمس إن امتناع إيران عن إخضاع مواقعها النووية لعمليات تفتيش أوسع نطاقا قد يقوض الثقة الدولية في طهران ويلحق الضرر بتجارتها مع الاتحاد الأوروبي الذي قال إن تعاونه مرهون بمسائل أسلحة الدمار الشامل وحقوق الإنسان.

وأشار سترو "وجهت الأنظار إلى استنتاجات رئيس الوكالة الدولية للطاقة الذرية بأنه يتعين على إيران أن توقع دون قيد أو شرط وفورا على البروتوكول الإضافي".

لكن الوزير البريطاني أوضح أن بلاده لا تعارض البرنامج النووي الإيراني طالما كان للاستخدامات المدنية. وقال إن التعامل مع المنشآت النووية في إيران بطريقة تختلف عن التعامل مع القدرات النووية لدى إسرائيل يعود إلى الالتزامات المتوقعة من إيران في هذا الشأن، فضلا عن الأوضاع الإقليمية وعدم التوصل إلى تسوية سلمية في الشرق الأوسط.

من جانبه كرر وزير الخارجية الإيراني تصريحات بلاده بأن برامجها النووية مقصورة على الأغراض السلمية فحسب قائلا إن طهران تريد الاطلاع على تقنيات نووية قبل التوقيع على البروتوكول الإضافي.

وقال خرازي إن "إيران مستعدة كي تلتزم بالشفافية إلا أنها تتوقع أن تلتزم الأطراف الأخرى بالشفافية بنفس القدر". وأضاف "عندما تقبل إيران التزاما جديدا تتوقع من الأطراف الأخرى اتخاذ خطوات إيجابية".

وتوترت علاقات لندن وطهران مؤخرا بعد إعلان رئيس الوزراء البريطاني توني بلير دعمه لاحتجاجات الطلبة الإيرانيين ضد الحكومة. واستدعت الخارجية الإيرانية السفير البريطاني في طهران للتعبير له عن استياء السلطات الإيرانية.

المصدر : الجزيرة + وكالات