عـاجـل: منظمة الصحة العالمية: تنقل الناس وسفرهم بشكل يومي يعني مواجهة مخاطر دائمة لانتشار الفيروس

القوات الفرنسية في الكونغو الديمقراطية تتعرض لإطلاق نار

قوات فرنسية ضمن القوات المتعددة الجنسيات في بونيا (رويترز-أرشيف)
وقع تبادل لإطلاق النار بين مسلحين والقوة المتعددة الجنسيات بقيادة القوات الفرنسية المنتشرة في بونيا بالكونغو الديمقراطية.

وأعلن الناطق باسم القوة جيرار دوبوا للصحفيين أنه تم إرسال دورية إلى ضاحية تشمتشم (جنوب غرب بونيا) بعدما ذكر مواطنون أن عمليات نهب جرت في مستوصف. وقال الناطق "إن المسلحين هاجموا الدورية التي ردت بالمثل" مؤكدا أن تبادل إطلاق النار استمر لفترة وجيزة وأنه لم تقع أي إصابات.

وهذا ثالث حادث مسلح تتعرض له القوة المتعددة الجنسيات التي نشرها الاتحاد الأوروبي بتكليف من الأمم المتحدة في إقليم إيتوري الذي شهد مواجهات عرقية أسفرت عن سقوط مئات القتلى خلال الأسبوعين الماضيين.

وقتل مسلحان يوم 16 يونيو/ حزيران الماضي بعد أن أطلقا النار على القوات الفرنسية. وكانت دورية فرنسية تقوم بمهمة استطلاع تعرضت قبل يومين لإطلاق نار فردت بإطلاق قذائف دبابات.

وأكد دوبوا أن القوة مصممة على ضمان أمن بونيا وأن حادث اليوم يجب أن يشكل "رسالة واضحة إلى جميع المليشيات من أجل أن تتوقف عن التعدي على السكان".

ووجهت القوة المتعددة الجنسيات أمس السبت إنذارا حددت فيه مهلة "72 ساعة لانسحاب جميع القوات المسلحة" من مدينة بونيا مركز إقليم إيتوري, مشيرة إلى أن جنود القوة "سيصادرون" أي سلاح بعد انتهاء المهلة.

المصدر : الفرنسية