إيران تتمسك ببرنامجها النووي وأوروبا تحذر

غلام رضا آغازاده (الفرنسية)
اعتبرت إيران أن الولايات المتحدة فشلت لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية في استصدار قرار يدين طهران بشأن برنامجها النووي، بعدما نشرت الوكالة تقريرها حول نشاطات الجمهورية الإسلامية النووية.

وقال مدير الوكالة الإيرانية للطاقة الذرية غلام رضا آغازاده في تصريحات للتلفزيون الإيراني أمس إن "مجلس حكام الوكالة الدولية توصل إلى هذه النتيجة التي تؤكد أن الأنشطة الإيرانية شفافة وإن على إيران التعاون مع الوكالة بشكل مقبول".

وأكد آغازاده تمسك بلاده بشروطها حول قيام الوكالة بزيارات مباغتة إلى مواقعها النووية. وأشار إلى أن إيران لم تطرح أي شرط مسبق لتوقيع برتوكول إضافي على معاهدة الحد من الانتشار النووي يتيح لمفتشي الوكالة الدولية القيام بزيارات مباغتة لأي منشأة نووية لكنها طالبت بالشفافية من جميع الأطراف.

وأوضح "بالطريقة نفسها التي يصرون بها على أن نوقع البروتوكول الإضافي, نطالب بأن يطبقوا التزاماتهم حيالنا، هذا حق بلدنا الذي وقع كثيرا من الاتفاقات ويتوقع بأن يقوموا هم أيضا بمبادرة". وأكد استمرار التعاون مع الوكالة الدولية لتبديد أي قلق.

ترحيب أميركي
وقد رحبت واشنطن بتقرير الوكالة الدولية للطاقة الذرية والذي انتقد إيران الخميس لعدم التزامها بالضمانات النووية. وطالبها بالموافقة على عمليات تفتيش غير مشروطة لمنشآتها النووية. وقال المتحدث باسم البيت الأبيض آري فليشر "التقرير يؤكد أن إيران لم تبلغ مرات عدة في السابق -كما يفترض أن تفعل- عن مواقع وأنشطة".

وكان الرئيس الأميركي جورج بوش أعلن الأربعاء الماضي أنه لن يكون مسموحا أن تمتلك إيران أسلحة نووية، ودعا الأسرة الدولية إلى التوحد لمواجهة هذا الخطر.

في سياق متصل قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم إن الرئيس الإيراني محمد خاتمي أكد له مؤخرا أن إيران ليس لديها أي خطط لتطوير أسلحة نووية.

مفاعل بوشهر الإيراني (رويترز)
تحذير أوروبي
من جانبه وجه الاتحاد الأوروبي تحذيرا إلى إيران بشأن برنامجها النووي، وأعربت مسودة البيان الختامي للقمة الأوروبية المنعقدة في اليونان عن قلقها البالغ إزاء بعض الجوانب في برنامجها النووي، ودعت طهران إلى اعتماد الشفافية التامة بغية إعادة "الثقة التي تفتقرها جدا" في الوقت الحاضر.

كما دعا القادة الأوروبيون طهران إلى التوقيع والمصادقة بسرعة ودون شروط على البروتوكول الإضافي للوكالة الدولية للطاقة الذرية الذي يجيز القيام بعمليات تفتيش مباغتة للمنشآت النووية الإيرانية.

كما طالب الاتحاد الأوروبي بتفكيك البرنامج النووي الكوري الشمالي بشكل نهائي، وقالت المسودة إن الاتحاد "يدعو بقوة كوريا الشمالية لتفكيك برنامجها النووي بشكل واضح ونهائي ويمكن التحقق منه" وأن "تحترم مجددا وبشكل كامل الالتزامات الدولية التي عقدتها في مجال الحد من الانتشار النووي".

المصدر : وكالات