عـاجـل: مراسل الجزيرة: الرئيس الإيراني يطالب وزارة الصحة بتشكيل مركز وطني لمواجهة انتشار فيروس كورونا

نواب أميركيون يطالبون بتحقيق حول أسلحة العراق

طالب نائبان بارزان بمجلس الشيوخ الأميركي بعقد جلسات استماع داخل الكونغرس لمناقشة المعلومات الاستخباراتية التي قدمتها الولايات المتحدة لتبرير حربها على العراق.

وقال السيناتور الجمهوري جون مكين عن ولاية أريزونا في برنامج لمحطة NBC التلفزيونية الأميركية إن ثمة مشكلة تواجه المصداقية الأميركية في أوروبا وإنه يتعين لذلك عقد هذه الجلسات.

وقال السيناتور الديمقراطي جاي روكفلر عن وست فرجينيا في البرنامج نفسه إن الأمر يستلزم تحقيقا دقيقا للغاية بشأن كيفية خوض الولايات المتحدة للحرب ضد العراق في ضوء عدم اكتشاف أسلحة دمار شامل في هذا البلد لحد الآن، مشددا على ضرورة معرفة الأسباب الحقيقية التي دفعت الرئيس بوش للمضي قدما في خوض الحرب. وأضاف أن خير أسلوب هو عقد جلسات استماع مشتركة للجنتي المخابرات والقوات المسلحة بمجلس الشيوخ.

وأشار روكفلر إلى أنه يعتزم مناقشة الأمر مع رئيس لجنة المخابرات بمجلس الشيوخ السيناتور بات روبرتس الذي قال الأسبوع الماضي إنه سيراجع وثائق المخابرات التي قدمتها الإدارة الأميركية وذلك قبل الخوض في موضوع جلسات الاستماع.

وتواجه الإدارة الأميركية حرجا شديدا بسبب عدم العثور على أسلحة الدمار الشامل في العراق رغم مرور أسابيع على الحرب التي أطاحت بالرئيس العراقي صدام حسين، وهي التي كانت سببا رئيسيا في شن هذه الحرب.

وأحجم الرئيس الأميركي جورج بوش أمس عن تكرار تعهدات سابقة بأن أسلحة الدمار الشامل العراقية سيتم العثور عليها رغم أنه جزم بأنه كان لدى العراق برنامج أسلحة.

المصدر : رويترز