هراري تتهم المعارضة بالتخطيط لانقلاب

مورغان تسفانغيراي يصل محكمة هراري لمحاكمته بتهمة الخيانة العظمى (أرشيف-رويترز)

اتهم وزير العدل الزيمبابوي باتريك شيناماسا زعيم المعارضة مورغان تسفانغيراي بأنه يسعى إلى تنظيم انقلاب بالدعوة إلى تظاهرات ضد حكومة الرئيس روبرت موغابي الأسبوع المقبل.

وقال شيناماسا في تصريحات أدلى بها لمحطة إذاعة عامة في البلاد إن "النية المبيتة للمعارضة في هذه التحركات واضحة، وهي القيام بانقلاب ضد الحكومة المنتخبة بطريقة شرعية". ووصف دعوة تسفانغيراي إلى هذه التظاهرات بأنها "خيانة عظمى".

وكان زعيم المعارضة الذي لا يعترف بموغابي رئيسا شرعيا ويعترض على نتائج الاقتراع الرئاسي الأخير الذي جرى العام الماضي, قد دعا إلى إضراب عام ومسيرات سلمية احتجاجا على سياسة موغابي.

وأصدر الجيش أمس الخميس تحذيرا شديد اللهجة, مؤكدا أنه سيستخدم "قوته الكاملة" إذا تحولت الإضرابات والمسيرات الاحتجاجية المعادية للحكومة إلى أعمال عنف.

وقال وزير الدفاع والأمن إنه "كان ملاحظا في التجربة السابقة أن المظاهرة خرجت عن إطارها السليم وتحولت إلى أعمال عنف وشغب، ما أضر بحياة الناس والأملاك".

وكان اتحاد العمال والحزب الديمقراطي قد قادا مظاهرة كبرى بداية العام الجاري عند الإعلان عن فوز الرئيس موغابي وإعادة انتخابه في العام الماضي، حيث أثيرت شكوك حول تلك النتيجة التي اعتبرتها المعارضة والمراقبون الغربيون مزورة.

المصدر : وكالات