عـاجـل: الرئيس الأميركي دونالد ترامب يقول ردا على سؤال بشأن ناقلة النفط إن "إيران تود إجراء محادثات"

إسرائيل تقتل مصورا بريطانيا في قطاع غزة

ناشط أسكتلندي يقف قرب الموقع الذي تعرضت فيه زميلته الأميركية لدهس جرافة إسرائيلية برفح الشهر الماضي (الفرنسية)

قالت إذاعة إسرائيل إن القوات الإسرائيلية -التي كانت تقوم بهدم منزل فلسطيني في قطاع غزة- قتلت بالرصاص مصورا بريطانيا للأفلام الوثائقية أمس الجمعة. وأضافت الإذاعة أن قوات الجيش أخفقت في جعل جيمس ميلر يسترد وعيه بعد إصابته خلال تبادل لإطلاق النار مع مسلحين فلسطينيين في رفح حسب ما ادعت الإذاعة.

وقال شهود عيان فلسطينيون إن إطلاق النار لم يسبقه استفزاز وإن النار أطلقت على ميلر رغم تعريف نفسه بأنه مراسل أجنبي.

وقال عبد الرحمن عبد الله وهو صحفي فلسطيني يعمل بشكل حر ورأى الحادث "اقتربنا من المنطقة وقمنا بالتصوير ولكن لم نستطع المغادرة لأن دبابة (إسرائيلية) كانت على بعد 100 متر تقريبا من المكان الذي كنا نقف فيه" مضيفا أنهم كانوا يرفعون علما أبيض ويرتدون سترات كتب عليها كلمة تلفزيون إلا أن قوات الاحتلال استمرت في إطلاق النار وأصابت ميلر.

وأضاف عبد الله إن ميلر وزميلين كانوا في رفح يعدون فيلما وثائقيا عن كيفية تأثير أعمال العنف على الأطفال.

ونفى مصدر عسكري إسرائيلي استهداف أي أجنبي وقال إن قوات الجيش لم تطلق النار إلا بعد إطلاق صاروخ مضاد للدبابات على مركباتها دون إحداث أي ضرر.

وصرح متحدث باسم السفارة البريطانية في تل أبيب بأنه علم بهذا الحادث ولكنه امتنع عن إعطاء تفصيلات.

وسقط عشرات من المراسلين الأجانب بين قتيل وجريح أثناء تغطيتهم الانتفاضة الفلسطينية في الضفة الغربية وقطاع غزة والتي اندلعت في سبتمبر/أيلول عام 2000.

المصدر : وكالات