آتشه الحرة تشترط إطلاق معتقليها لمواصلة المحادثات

Members of separatist troops from the Free Aceh Movement (GAM) parade on December 3, 2002, prior to their 26th anniversary on Wednesday, in a remote village in Aceh province.  The celebration comes five days ahead of the planned signing of a peace agreement between rebels and the Indonesian government in Geneva.  REUTERS/Rizky Abdul Manan

أعلن زعيم حركة آتشه الحرة الإندونيسية محمود مالك أن محادثات السلام مع الحكومة المقرر عقدها اليوم في طوكيو لن تمضي قدما ما لم تفرج جاكرتا عن خمسة من أعضائها الذين اعتقلوا ومنعوا من مغادرة الإقليم للمشاركة في المحادثات.

وأبلغ مالك الذي تعتبره حركة آتشه الحرة رئيس وزرائها بأنه سيلتقي مع الوسطاء قبل أن يقرر ما إذا كان سيمضي قدما في المحادثات أم لا، ولكنه أوضح أنه يرغب في أن يتم إطلاق سراح المعتقلين الخمسة أولا.

وأكد أن المعتقلين على معرفة بالأساليب التفاوضية وبالوضع على الأرض وأن إطلاق سراحهم أمر أساسي.

من جانب آخر قال متحدث باسم الشرطة في إقليم آتشه الذي يقع على بعد 1700 كلم شمالي العاصمة جاكرتا إنه "مازال يجري استجواب الخمسة بعد اعتقالهم أثناء محاولتهم التوجه إلى محادثات طوكيو"، وذكر أن المعتقلين لم يحصلوا على إذن بالسفر.

وفي تطور آخر عززت السلطات الحكومية من قواتها ونشرت 45 ألف جندي في الإقليم الغني بالموارد والذي يشهد صراعا داميا منذ عقود ذهب ضحيتها أكثر من مائة ألف شخص.

المصدر : رويترز

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة