جاكرتا تشارك في مفاوضات مع حركة تحرير آتشه بطوكيو

ميغاواتي سوكارنو تصافح رئيس البرلمان قبل اجتماع اليوم (الفرنسية)

أعلنت الرئيسة الإندونيسية ميغاواتي سوكارنو أن حكومتها ستشارك في المفاوضات مع حركة تحرير آتشه المقرر انعقادها السبت المقبل في العاصمة اليابانية طوكيو.

وأكدت ميغاواتي في مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس البرلمان الإندونيسي أكبر تانجونغ أن هذه المفاوضات تمثل آخر فرصة للسلام وأن حكومتها ستمضي قدما في الوقت نفسه في التحضير لعملية عسكرية واسعة النطاق ضد مقاتلي آتشه.

من جهته أعلن رئيس البرلمان تأييده لخطط الحكومة وتفويضها لمعالجة هذه القضية. وقال قادة الكتل البرلمانية إنهم سيدعمون مثل هذه العملية العسكرية ولكنهم دعوا إلى تقليل حجم الخسائر البشرية إلى أدنى حد ممكن.

وكان قادة في حركة آتشه قد أعلنوا في وقت سابق اليوم أنهم مستعدون للاجتماع مع مسؤولين من الحكومة الإندونيسية في اليابان لإجراء مباحثات للحيلولة دون انهيار اتفاق السلام الموقع في جنيف في ديسمبر/ كانون الأول الماضي.

يأتي ذلك بعد أقل من 12 ساعة من إعلان إندونيسيا أنها أمهلت مقاتلي آتشه حتى السبت المقبل لعقد محادثات معها في ما يتعلق بمصير الإقليم وإلا واجهت منطقتهم هجوما عسكريا شاملا.

ولم يتضح بعد ما إذا كان مقاتلو حركة آتشه الحرة قد قبلوا الشروط التي تضمنها اتفاق السلام في جنيف لإنهاء عشر سنوات من الصراع قتل فيها أكثر من عشرة آلاف شخص.

وكان من المرتقب أن تعلن الرئيسة الإندونيسية حالة الطوارئ بعد أن عقدت اجتماعا مع البرلمان، لكن يبدو أن حكومتها قد آثرت التريث وانتظار نتائج مفاوضات طوكيو.

المصدر : وكالات